شكرا دولة قطر ،،،،

شكرا دولة قطر ،،،،
الأنباط -
بقلم الدكتور رافع شفيق البطاينة ،،
من لا يشكر الناس لا يشكر الله ، تستحق دولة قطر قيادة وحكومة على لفتتها الإنسانية تجاه المرحومة الملازم أول انجود جبر المراعبة التي وافتحها المنية خلال البرنامج التدريبي ( المنهاج الدولي في أمن وسلامة الجماهير الرياضية ) ، التي تقام حاليا في عمان من قبل الحكومة القطرية ضمن استعدادات وتدريبات لجنة عمليات أمن وسلامة بطولة كأس العالم ، التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة خلال الأشهر القادمة ، ويعكس هذا التوجيه الموقف الإنساني والنبيل للقيادة والحكومة القطرية على مختلف المستويات ، حيث قام السفير القطري في عمان الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني بزيارة ذوي الفقيدة وتقديم واجب العزاء لهم ، كما قام وفد من لجنة عمليات أمن وسلامة البطولة بتقديم التعازي ، كما أصدر قائد عمليات أمن بطولة كأس العالم سعادة الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني قرارا بصرف كافة مستحقات المرحومة المالية وكأنها قدمت كل مهامها في أمن البطولة ، بالإضافة إلى تغطية كافة نفقات دراسة إبنها في أي جامعة يختارها بالإضافة إلى مساعدة مالية لأسرتها، هذه المكرمة الإنسانية تعبر عن مدى احترام القيادة القطرية للإنسان بغض النظر عن جنسيته ، وهذا السلوك والتصرف يعكس عمق العلاقة بين الدولتين الشقيقتين ، المملكة الأردنية الهاشمية ودولة قطر التي نكن لها نحن الشعب الأردني كل المحبة والإحترام ، هذه العلاقة الحميمة والمميزة والتي رسخها وتجذرت عبر العقود السابقة القيادتين، القيادة الهاشمية بقيادة المغفور له بإذن الله الحسين بن طلال ، وقيادة قطر بقيادة الأمير الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني ، وتعززت في عهد الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه ، والأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ، ولهذا يحق لنا ومن واجبنا أن نشكر القيادة القطرية على هذا التصرف الإنساني بامتياز ، كما نتقدم بجزيل الشكر إلى سعادة السفير القطري الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني لجهوده المتميزة والمتواصلة للرقي بالعلاقة بين الدولتين إلى مستوى متقدم ، بالإضافة إلى جهوده الإجتماعية والإنسانية تجاه الشعب الأردني ، ومساهمته الواضحة في جذب الاستثمارات القطرية للاستثمار في الأردن ، نسأل الله عز وجل أن يطيل في عمر القيادتين الأردنية والقطرية ، ويمتعهما بموفور الصحة والعافية ، ونتمنى المزيد من الازدهار والنجاح لدولة قطر الشقيقة في إنجاح الحدث العالمي الهام القادم بعد أشهر قليلة ألا وهي بطولة كأس العالم ، ونجاح البطولة هو نجاح لكل الوطن العربي ، حمى الله دولة قطر وشعبها الوفي من كل مكروه .
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )