صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي يعلن نتائج الفرز الخاصة بالمتقدمين لإعلان توظيف لوظيفتي مهندس ومحلل مخاطر تشغيلية وزارة التعليم العالي تعلن عن منح دراسية مقدمة من الحكومة الماليزية في برامج الدراسات العليا ترقية زهير إزمقنا لمنصب المدير التنفيذي لإدارة المشتريات وسلاسل التوريد في شركة أمنية بيان صادر عن هيئة تنظيم قطاع الاتصالات حول حجب تطبيقات التراسل في مناطق عقد امتحانات الثانوية العامة وخلال فترة الامتحانات العميد م ممدوح العامري يكتب:الاضطرابات الاقليمية والتحديات الحدودية وانعكاساتها على الأمن الوطني الأردني ماستركارد تتعاون مع urpay لتوفير خدمات دفع آمنة ومريحة عبر الحدود مستشفيات قطاع غزة تعاني نقصا حادا في الأدوية والمهمات الطبية وزير الاتصال الحكومي ينعى الصحفي منتصر غرايبة زين تدعو محبّي ولاعبي League of Legends لتجربة نسختها العربية المجلس القضائي: الاتجار بالبشر والاحتيال لـ 28 شخصًا في قضية الحجاج الأردنيين عين على القدس يناقش الدعم العالمي المتزايد للصمود الفلسطيني واشنطن تحضّ اسرائيل على تجنّب التصعيد في لبنان انخفاض الذهب مع ترقب المستثمرين لبيانات التضخم الأميركية 30 شهيدا وعشرات الإصابات جراء قصف الاحتلال عدة مناطق في غزة واشنطن: مؤسس ويكيليكس يبرم اتفاقا مع القضاء الأميركي يعيد إليه حريته مسؤول أممي: الصومال المتعافي يواصل متابعة اولوياته الوطنية قرار أممي لتحسين السلامة على الطرق جلسة لمجلس الامن الدولي بشأن فلسطين اليوم أجواء حارة نسبيًا في اغلب المناطق اليوم وغدًا وفيات الثلاثاء 25-6-2024
مقالات مختارة

كتب محمود الدباس.. حقٌ على الحكومة ان تُجيبنا..

{clean_title}
الأنباط -
هل هناك نقص حقيقي في الحبوب.. ام انها فرضية ومؤامرة تجارية؟!..

بداية انا لست مع اصحاب نظرية المؤامرة بالمطلق.. فإن كان هناك اصحاب لها.. فبرأيي انهم يستغلون الاحداث احسن استغلال.. فَيُسَرِّعون الخُطى ويقللون المسافات نحو تحقيق اهدافهم.. ليس إلا..

منذ ان بدأت جائحة كورونا.. ظهرت أصوات من يُطلق عليهم اصحاب نظرية المؤامرة.. وكان صدى صوتهم يتردد في جميع الاروقة والاتجاهات.. وعند تتبع بعض المشاهدات والاخبار.. تجد ان هناك شيء من التوافق لما يقولونه وما يتم مشاهدته على ارض الواقع..

وقبيل انتهاء ازمة وجائحة كورونا.. أسجِل لهم مقولة رددوها ونشروها بشكل كبير.. بان كورونا ستنتهي.. وسيجلبون لكم مجاعة لتقضي على مَن لم تقض عليهم كورونا مِن الاشخاص المستهدفين عِرقا وعُمرا..

وإن قلنا باننا اصبحنا بالكاد نرى ذيل الجائحة.. فان رأس المجاعة التي تحدثوا عنها بدأ يطل علينا..
فنجد الالة الاعلامية الغربية بدأت تروِّج وبشراسة غير مسبوقة لتلك المجاعة.. بدل ان تروج لكيفية استباقها والعمل الجاد على محاربتها من خلال الزراعة والصناعة الغذائية..

وبينما كنت استمع ذلك الباند الغربي.. استوقفني صوت آلة نشاز عبر وكالة "نوفوستي” الروسية للأنباء.. والتي نقلت عن رئيس اتحاد الحبوب الروسي.. "أركادي زلوشفسكي" قوله.. ((إن "قضية المجاعة القادمة هي هستيريا تسببت بنمو الطلب العالمي بشكل غير معقول على الغذاء، وفي الواقع لا توجد تهديدات بنقصها”.
وأوضح زلوشفسكي: "هذه الهستيريا المضخّمة والمعلوماتية حول المجاعة القادمة ترمي في الحقيقة لزيادة الأسعار. ومن وجهة نظري، هذه ليست أفضل لعبة، وسوف تنتهي بشكل سيء للغاية في النهاية".
وتابع: "بالنسبة للقمح، يجب أن ينخفض ​​سعره بشكل كبير، بسبب وجود بقايا من الموسم القديم، ومن المتوقع حصاد جيد”.
وأشار رئيس اتحاد الحبوب الروسي إلى أنه "لولا الهستيريا اليوم، لما ارتفع سعر القمح، والذي، حسب تقديراته، يجب أن يكون سعره نحو 300 دولار للطن، في الوقت الذي يبلغ سعره اليوم 450 دولار”))..

هذا الخبر -الصوت النشاز- والصادر عن احد اكبر منظمة لانتاج الحبوب في العالم.. لم يلق اي صدى اعلامي من قبل الجوقة الاعلامية الغربية المتناغمة على نوتة مضبوطة لا تسمح بدخول اي سطر جديد مخالف لها..
من هنا اقول بان المصادقية الاعلامية لما تًسمى بالمؤسسات الاعلامية العالمية المرموقة تتلاشى وتذهب ادراج الريح.. وذلك لانها لا تعلق مجرد التعليق على هكذا تصريح..
فمن المهنية والاساسيات الصحفية والاعلامية الاستقصائية.. ان تضع كافة الآراء في ميزان المنطق والحقيقة والبراهين والتصريحات الرسمية.. وتنشره للناس بشكل واضح وشفاف.. وان اردت ترجيح احدها.. فلك ان تشير صراحة اليه كترجيح وتأييد..

في الختام اقول لحكومتنا الرشيدة.. اليس حق لنا ان نعرف ان ما يتم تداوله من حيث القادم السيء.. هو مفتعل ام شيء طبيعي؟!..
متزامنا ومترافقا ومربوطا بانني اتمنى على الحكومة ان تستغل هذه الحالة وتأخذ الموضوع موضِع الجد.. وتبدأ بخطوات عملية نحو الاعتماد على الذات.. من خلال تشجيع الزراعة والصناعات الغذائية.. وذلك بالاستغلال الامثل للاراضي والمساحات الكبيرة شرق الاردن.. والمياه الجوفية في تلك المناطق..

ولنطلقها طلقة انطلاقة ايجابية وطنية حقيقية بدل صافرة انذار الفزع والرعب..
فانا على يقين بان الشباب الاردني المتعطل عن العمل.. متعطش لمبادرات جادة من الحكومة بتخصيص قطع اراضي لهم.. وتوفير الدعم المادي الميسر من قبل البنوك لهذه الغايات.. مع مراقبة شديدة لنشاطهم في هذا المشروع.. بحيث تضمن الحكومة سير المشاريع الزراعية هذه على الوجه المأمول.. وعدم التقاعس وبالتالي افشال المشروع لا سمح الله..
ابو الليث..