مدير الأمن العام يزور فريق البحث والإنقاذ الدولي، والمركز الإقليمي للحماية المدنية 37 شهيدا و120 جريحا في مجازر بخانيونس بورصة عمان تغلق تداولاتها على انخفاض طعن مستوطنين قرب مستوطنة "سديروت" في غلاف غزة الاحتلال يهدم منزلين بقرية "الولجة" في الضفة الغربية الشمالي: الحكومة عززت مشاركة المرأة الأردنية الاقتصادية والسياسية والاجتماعية الأعلى للسكان يطلق ورقتي سياسات حول الولادات القيصرية والمنشطات اليونيسف: 250% زيادة في عدد الأطفال الشهداء بالضفة منذ 7 تشرين الأول شركة المناشركة المناصير للباطون الجاهز تحصل على جائزة الضمان الاجتماعي للتميز في الصحة والسلامة المهنية لدورة 2022/2023 تسليم مساكن مجهزة بالكامل لـ 13 أسرة بجرش ضمن المبادرة الملكية لإسكان الأسر العفيفة 796 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي في اربد شهداء وجرحى جراء القصف الإسرائيلي المستمر على غزة الديموقراطيون يجمعون أكبر قدر من التبرعات في 2024 بعد ترشح هاريس للرئاسة سعر الذهب يرتفع 0.2 بالمئة في التعاملات الفورية الاتحاد يتصدر دوري المحترفات لكرة القدم الصين تحث الحكومات المحلية على الاستجابة الطارئة لمواجهة إعصار برابيرون المدير التنفيذي لشركة واحة ايله للتطوير ( العقبة) وعددا من مسؤولي الشركة يزورون كلية العقبة الجامعية مهرجان جرش .. نافذة لتمكين المرأة والمجتمعات المحلية وتسويق المنتج التراثي الأردن يشارك في معرض الحج والعمرة السياحي الدولي 4 بدلاء لبايدن بعد إعلان انسحابه من السباق الرئاسي - أسماء
مقالات مختارة

د. حسين البناء يكتب:على هامش أحداث الحج !

{clean_title}
الأنباط -
على هامش أحداث الحج !

تقوم حكومة السعودية بحشد كامل قدراتها في تنظيم الحج سنويًا، وهذا جزء من مكانة الدولة ودورها في العالم الإسلامي الذي هي حريصة على تعزيزه، وبرغم ذلك تقع سنويًا أحداث مفاجأة مؤلمة، كسقوط الرافعة وحريق الخيام وازدحام النفق...الخ، ولكن هذا ليس بسبب تقصير أو تعمّد من منظمي الحج بمقدار ما هو ذلك التزاحم اللحظي المؤقت بحكم توقيتات الشعائر في الحج، وعملت السعودية على إزالة أسباب التزاحم والأحداث تلك عبر السنوات كتراكم تجارب، وأنفقت مليارات على البنى التحتية والفوقية في مكة المكرمة، وهذا لا يمنع من فتح تحقيق وتحميل مسؤوليات للمتسبب والمقصر، ويبقى تزاحم ملايين الحجاج وحصرهم في بقعة محددة بتوقيت محدد هو السبب الموضوعي في الحوادث الواقعة عادةً.

الحج بالتهريب أو بالفيزا السياحية هو أمر مخالف للقانون ومضر بجهود تنظيم الحج، ولا يجوز الزج بالناس والاتجار بهم وبأحلامهم وعواطفهم الروحية تحت أي مبرر من جهة شركات السياحة.
 الحاج غير النظامي هو من يتحمل مسؤولية دخوله للمشاعر بشكل غير قانوني، وإن الله ترك باب الحج للاستطاعة وليس للمهلكة.
نسأل الله لهم الرحمة وقبولهم على نية الحج.

الحجاج العائدون اليوم على المعابر الحدودية عبّروا عن شكرهم وسعادتهم بتجربة الحج وقدموا شكرهم لجهود تنظيمه، وهذا ينسجم مع عدة شهادات متواترة يسردها الحجاج كل عام.

الحديث عن "تدويل" إدارة الحج و (مكة والمدينة) هو كلام خطير وليس بريئًا البتة، وليس من حق أحد تجاوز سيادة الدول ووحدتها والشرعية الدولية، ولقد طرح ذلك سابقًا (القذافي) و (إيرانيون)، ويجب أن نتنبه بأن هذه الدعوة هي تمهيد لتدويل القدس لاحقًا وفتح الباب أمام تمييع قواعد وحدة الحقوق والسيادة لتجاوز الحق الأردني هناك.

الحج عبادة، ورحلة إيمانية، ولا ينبغي إخراجه عن ذلك الإطار، أما تسييس الحج وتضخيم الأحداث فهو خارج السياق الأخلاقي والموضوعي.

د. حسين البناء
أكاديمي وكاتب