أفضل المكسرات لخسارة الوزن.. هذا ما يوصي به الخبراء (19268) طلب اعتراض على جداول الناخبين الأولية مع انتهاء مرحلة الاعتراضات الشخصية اليوم هزة أرضية بقوة 6,3 درجات تضرب جنوب البيرو بعد 1100 يوم.. إريكسن يسجل في البطولة التي سقط بها أضحية في الحج للفنان الراحل نور الشريف.. والسبب حلم لمنة شلبي الجازي يشارك في قمة السلام بأوكرانيا عشرة شهداء جراء قصف الاحتلال مناطق البريج وبيت حانون آبل تستخدم الذكاء الاصطناعي في "سبوت لايت" حدائق إربد تستقبل المتنزهين كملاذ من الأجواء الحارة اللواء الركن الحنيطي يشارك مرتبات القوات المسلحة أداء صلاة عيد الأضحى المبارك وزير الأوقاف: لا يوجد إصابات بين حجاج البعثة الأردنية الرسمية الذين أتموا وقفة عرفات كبار ضباط القوات المسلحة يعودون المرضى في المستشفيات العسكرية القوات المسلحة الأردنية تنفذ 3 إنزالات جوية لمساعدات إنسانية على جنوب غزة مراكز الإصلاح والتأهيل تستقبل ذوي النزلاء خلال العيد الدفاع المدني يخمد حريق أعشاب جافة بمنطقة بيرين الحنيطي لمنتسبي الجيش العربي: الأضحى عيد التضحية والفداء الخارجية: ارتفاع عدد الوفيات بين الحجاج الأردنيين إلى 14 في حين بلغ عدد المفقودين17 "إنتاج" تعلن عن عقد منتدى "الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات 2024" توافد حجاج بيت الله الحرام إلى مشعر منى هكذا استقبل نشامى الأمن العام المسافرين على الحدود!!
مقالات مختارة

الخوالدة يكتب: التحول الكامل للتعيين بعقود سنوية منذ ٢٠١٤ وليس بالأمر الجديد!

{clean_title}
الأنباط -
د. خليف احمد الخوالدة

قال معالي الأخ ناصر الشريدة في لقاء له ضمن برنامج صوت المملكة سيتم التحول الى العقود السنوية بدلا من الوظائف الدائمة بعد صدور النظام الجديد
يبدو أن معالي الأخ المقدر لا يعرف أنه قد تم التحول الى العقود السنوية بالكامل منذ عام ٢٠١٤. 

إلا اذا قصد معاليه عقود شاملة، فهنا تكمن الخطورة فلربما يشكل ذلك مدخلا لعدم العدالة والاختلاف في الرواتب الا إذا وضعت ضوابط وشروط وسقوف وتم الالتزام بها.

ليعلم الجميع أن مبدأ العقود الشاملة هو مُكنة في أي نظام موارد بشرية يقتصر استخدامه للتعيين على وظائف نادرة وذات كفايات عالية ولفترة قصيرة لا تتجاوز عدد قليل من السنوات. ولا يصح بالمطلق استخدامها لجميع الوظائف في القطاع العام.

اعتقد من الضروري أن تكون المبادىء العامة في الموارد البشرية واضحة تمام الوضوح لدى الجميع وخصوصا من هم في موقع المسؤولية. ولابد من الرجوع إلى الماضي والوقوف على ما تم السنوات الماضية في هذا الخصوص ولا يصح أن نغفل عن التاريخ.