أغنية راب خادشة وحركات نابية.. تشعل غضب المغاربة 5 أسباب تمنعك من شرب الماء المثلج بالصيف 4 مكونات فعالة للتخلص من رائحة السجائر في المنزل مقارنة بين المشي والجري.. أيهما الأفضل لصحتك؟ سرقة 25 مليون دولار عبر احتيال صوتي بالذكاء الاصطناعي خطوات فعّالة للتخلص من حشرة البق في منزلك المؤبد لهندي شق بطن زوجته بمنجل ليعرف جنس الجنين قوات الاحتلال تقتحم مناطقا في الخليل وطولكرم ونابلس تفاصيل التقرير الرسمي الثاني حول تحطم طائرة الرئيس الإيراني ضربة خاطفة : الأمن العام يقبض على سارق بنك ماركا في سويعات ويبهر الجميع.. البنك العربي اول بنك يفعّل خدمة اعتماد وتوثيق الهوية الوطنية الرقمية "سند" لتسيير خدماته المصرفية فوز 14 شركة تقنية ناشئة بجائزة SCALE للشركات التقنية الناشئة في ثلاثة مسارات مختلفة بمسقط «التربية» توضح حول فيديو اعتداء على معلم بالضرب في عمان انخفاض مؤشرات الأسهم الأميركية 500 نقطة بلدية الكرك تشارك بورشة عن مشروع المدن الخضراء إصابة إسرائيلييْن في عملية دهس قرب نابلس الانتخابات الجامعية.. هل هي الطريق نحو "البرلمانية"؟ بلدية الكفارات: نعتمد على دعم رجال الاعمال لتنفيذ مخططاتنا "نقابة استقدام العاملين": اعتصام امام "العمل" الاحد والوزارة: لا تراجع عن القرار ماكرون: مستعدون للاعتراف بدولة فلسطين في الوقت المناسب
تكنولوجيا

إيذاء النفس واضطرابات الأكل.. مخاطر جديدة لإدمان تيك توك

{clean_title}
الأنباط -
 كشفت إحصائية جديدة مدى الخطورة التي يتسبب بها استخدام الأطفال والمراهقين الأميركيين لتطبيق "تيك توك".

الإحصائية التي أجراها مركز "بيو" للأبحاث ونشرها موقع "أكسيوس" كشفت أن نسبة 17 بالمئة من الأطفال يقومون بتصفح تطبيق "تيك توك" بشكل مستمر تقريبا، وأن الخوارزمية التي يعمل بها التطبيق فعالة جدا في إصابة المستخدمين بإدمان تصفحه.

الاستطلاع شمل 1453 مراهقا أميركيا تتراوح أعمارهم بين 13 و17 عاما في المدة من 26 سبتمبر وحتى 23 أكتوبر 2023.

وقال 71 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع من المراهقين أن موقع "يوتيوب" هو الأكثر شعبية بالنسبة لهم، فيما حل "تيك توك" ثانيا بنسبة 58 بالمئة، و"سناب شات" ثالثا بنسبة 51 بالمئة، ثم "إنستغرام" بنسبة 47 بالمئة، أما "فيسبوك" فقد حصل على نسبة 19 بالمئة.

ورغم ذلك فإن التطبيق الذي حصل على أعلى نسبة من المراهقين الذين يتصفحونه بشكل مستمر هو "تيك توك" بنسبة 17 بالمئة، يليه "يوتيوب" بنسبة 16 بالمئة، ثم سناب شات بنسبة 14 بالمئة.

هذه الإحصائيات تظهر مدى الإدمان والأثر غير الصحي على المراهقين لمقاطع الفيديو التي لا نهاية لها على تطبيق "تيك توك."

ويدور نقاش وطني محتدم في الولايات المتحدة بشأن المخاوف على خصوصية المراهقين وأمن بياناتهم، إضافة إلى المعلومات الخاطئة التي تصل مباشرة إلى هواتفهم.

ولأن هذه المخاوف تتعلق بالأمن القومي، يسعى الكونغرس لإجبار "بايت دانس" وهي الشركة الصينية الأم المالكة للمنصة على بيع تيك توك أو مواجهة الحظر.

"أكسيوس" أوضح أن من شأن الحظر في حال تم أن يفرض تحولا هائلا في الطريقة التي يقضي بها ملايين الأميركيين وقتهم.

ونقل الموقع عن عالم النفس جان توينج قوله: "من الممكن بالطبع أن يستبدل الأشخاص المدة التي يقضونها في تصفح تيك توك بتطبيق يوتيوب أو إنستغرام، لكن الخوارزمية التي يعمل بها تطبيق تيك توك فعالة بشكل خاص في جعلك تقضي المزيد من الوقت عليه".

من جانب أخر كشفت دراسة أجراها مركز مكافحة الكراهية الرقمية أن حسابات "تيك توك" الجديدة تظهر محتوى يتضمن إيذاء النفس واضطراب الأكل في غضون دقائق من التمرير.

ولا يقتصر الأمر على تيك توك فقط فقد بدأت الصحة العقلية للمراهقين في الانخفاض قبل سنوات من إطلاق التطبيق في عام 2016.

هكذا ردت شركات التواصل الاجتماعي

موقع "أكسيوس" أوضح أنه طلب من إدارة تيك توك التعليق على هذه الإحصائيات والتي قالت: "لا نسمح بالمحتوى الذي يعرّض الشباب لخطر الاستغلال أو الأذى النفسي أو الجسدي".

بينما قام المتحدث باسم يوتيوب بإعطاء مدونات تشرح أساليب النظام المدعومة من الخبراء لمحتوى اضطرابات الأكل وغيرها من التوصيات.

فيما أوضحت شركة ميتا أنها أصدرت أكثر من 30 أداة لمساعدة الآباء والمراهقين على إدارة "إنستغرام" و"فيسبوك".