ضمن تصنيف التنافسية العالمية 2024 .. مملكة البحرين في المركز الأول عالميًا وفيات الثلاثاء 18-6-2024 البيت الأبيض : مقتل بحار فيليبيني في هجوم للحوثيين على سفينة شحن وزير الأوقاف: الحالة الصحية العامة للحجاج الأردنيين بخير اجواء جافة وحارة في اغلب المناطق حتى الخميس الأمن العام : إصابة أحد مسعفي الدفاع المدني أثناء تعامله مع حادث تعطّل إحدى الألعاب في مدينة للملاهي في لواء الرصيفة وائل الدحدوح يؤدي فريضة الحج نيابة عن زوجته غريفيث: القصف الإسرائيلي حوّل غزة إلى جحيم على الأرض الأمانة: ترحيل 37 حظيرة عشوائية للأضاحي في ثاني أيام العيد الدفاع المدني يخمد حريق أتى على مساحات واسعة في منطقة الصفصافة بعجلون وزير الزراعة يثمن الجهود المبذولة لإخماد حريق عجلون الأوقاف: البحث جارٍ عن حاجة أردنية مفقودة ضمن البعثة الرسمية النرويج تعلن تمويلا أضافيا للأونروا بقيمة 10 ملايين دولار وفد من القيادة العامة يزور المستشفى الميداني الاردني نابلس/3 ارتفاع أعداد الوفيات والمفقودين من الحجاج الأردنيين .. والخارجية تتابع مصرع 4 أشخاص بهطول أمطار غزيرة شرقي الصين روسيا : خطط الناتو لنشر المزيد من الأسلحة النووية تمثل تصعيدا للتوتر مصدر مطلع: الأردن يثمن تنظيم مؤتمر السلام بشأن أوكرانيا ولم ينضم للبيان الختامي العقبة الخاصة تطلق حملة "اتركها نظيفة" خلال عطلة عيد الأضحى سميرة مصطفى خرفان في ذمة الله
مقالات مختارة

التأثير الأردني على الموقف الفرنسي.... زيارة ماكرون أُنموذجاً

{clean_title}
الأنباط -

كتب .... عبدالله الخوالدة 


الرابع والعشرين من أكتوبر من العام الماضي كان نقطة فارقة في الموقف الفرنسي بعد اندفاعةٍ كبيرة في الوقوف إلى جانب الاحتلال ودعم للعملية العسكرية التي يشنها جيش الاحتلال، تجاه الأهل في قطاع غزَّة. 



التاريخ المذكور هو وصول الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى العاصمة الأردنية عمّان الذي لقي خلاله استقبالاً باهتًا في مطار ماركا العسكري، ليكون أحد التعبيرات الدبلوماسيّة الأردنيّة الرافضة للموقف الفرنسي .


الاستقبال الباهت كان إشارة واضحة صريحة أن الأردن يرفض الموقف والتصريحات الفرنسيّة جملةً وتفصيلاً، لتكون هذه الزيارة نقطة فارقة وعلامة تحوّل في الموقف الذي بدأ يُخفف من حدة تصريحاته شيئاً فشيئاً.


من يستعرض الموقف الفرنسي يرى مدى التغيّر الجذري في التصريحات الفرنسية التي كانت تدعم العميلة العسكرية بشكل مطلق وترفض أيّ وقفٍ لإطلاق النار إلى موقف يطالب بهدنة دائمة تؤدي إلى وقف إطلاق النار والمشاركة في الإنزالات الجويّة للمساعدات الإغاثيّة التي ينفذها سلاح الجو الملكي الأردني وكان أخرها اليوم الإثنين. 



الجهود الأردنية التي يقودها جلالة الملك استخدمت كافة التعبيرات السياسية والدبلوماسيّة لإحداث اختراق في المواقف الأوروبية ومنها فرنسا وفعلاً هذا ما حدث لذا نرى اليوم تغييرا ملحوظاً في المواقف ولعلّ الموقف الفرنسي الأكثر وضوحاً.