قصة شاب يعيش برصاصة في عينه منذ 17عاما

قصة شاب يعيش برصاصة في عينه منذ 17عاما
الأنباط - ذكرت وسائل الاعلام الروسية، أن مواطنا روسيا، يواصل حمل رصاصة في عينه منذ 17 عاما.

وبحسب موقع "غوفوريت موسكفا" الروسي، فإن المواطن الروسي "ألكسي ألفيورف" تعرض لحادثة أيام الدراسة، أدت الى اصابته من أحد جيرانه بالسكن الدراسي بطلق في عينه منذ 17 عاما.

 

وفي التفاصيل ذكر الموقع أن ألكسي البالغ من العمر 35 سنة، دخل لغرفة أحد جيرانه في السكن الدراسي، حيث كان يفكك مسدسًا يعمل بالهواء المضغوط.

وأضاف: "في هذه اللحظة، سحب الشاب الزناد عن طريق الخطأ وأصابت الرصاصة ألفيوروف في تجويف العين، ولم يبلغ الضحية أحداً عن هذه القضية، لأنه كان يخشى التحقيقات".

 

وأشار الموقع إلى أن القضية عادت من جديد بسبب حاجة الشاب إلى إجراء تصوير بالرنين المغناطيسي، حيث أن الطبيب لم يستطع إجراء الفحص بسبب وجود الرصاصة.

ولفت إلى أن الأمر استوجب عملية جراحية، فيما اضطرت الشرطة الى فتح تحقيق في ملابسات القضية.

 

 

تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )