لأول مرة في الأردن البنك العربي يطلق خدمة إدارة التحصيل الإلكتروني للشركات عبر منصة "عربي كونكت" دراسة: نصف حالات السرطان سببها ستة عوامل تتعلق بنمط الحياة وداعاً للتجاعيد.. سُم لنضارة الوجه دراسة: الوحدة عامل خطر يضعف الذاكرة في الشيخوخة التدخين السلبي للتبغ أسوأ من الإلكتروني القهوة مشروب معجزة مثلما الأسبرين... إليكم فوائدها الصحية سويسرية تتعرض لتشوه في جسدها بسبب شاحن 3 طرق تجعلك مغناطيسًا للنجاح والتألق إصابة ترامب في إطلاق النار بتجمع انتخابي في بنسلفانيا دار السرايا على تل إربد شاهدة على العصر ميسي يتحدث عن موعد اعتزاله دوليا نصائح للتعامل مع الصداع النصفي في موجات الحرارة ما هي أضرار تسخين الخبز؟ صفقات جديدة للحسين إربد والوحدات الترخيص المتنقل في الأزرق من الأحد حتى الثلاثاء مبادئ طوكيو.. خارطة الطريق الأمريكية لليوم التالي لانتهاء الحرب في غزة إعلان نتائج دراسة تقييم الأثر لإعفاء مصادر الطاقة المتجددة من الرسوم الجمركية الارصاد : درجات حرارة حول المعدل يومي الاحد والاثنين ..التفاصيل والد الزميل عامر الرجوب في ذمة الله تعرفة الكهرباء الجديدة .. بين نسبة الإستهلاك وإرتفاع الفاتورة
صحة

الصحة العالمية :مواد تستخدم في الملابس ومستحضرات التجميل تسبب السرطان

{clean_title}
الأنباط -

الانباط-غيداء الخالدي

صنفت الوكالة الدولية لبحوث السرطان، التابعة لمنظمة الصحة العالمية، معدن "التلك" (Talc) على أنه مادة مسرطنة محتملة، كما أدرجت مادة "الأكريلونيتريل"، وهو مركب يستخدم في إنتاج "البوليمرات"، على قائمة المواد المسرطنة أيضا.


تأتي بودرة التلك من مادة التلك، وهو معدن مكون من (المغنيسيوم والسيليكون والأكسجين)،وتقوم هذه البودرة بامتصاص الرطوبة بشكل جيد من الجلد وتقلل من احتكاكه، مما يجعلها مناسبة للحفاظ على جفاف الجسم، والوقاية من الطفح الجلدي، ويتواجد التلك في العديد من منتجات التجميل، مثل بودرة الرضع وبودرة الوجه والجسم للبالغين، فضلاً عن منتجات أخرى.

كما و يحتوي التلك على الأسبست (الحرير الصخري) وهي مادة تعرف بتسببها بالسرطان في الرئة أو حولها عند استنشاقها.

وصنف هؤلاء التلك، وهو معدن طبيعي يستخرج في أجزاء كثيرة من العالم، على أنه "مسبب محتمل للسرطان" لدى البشر، خصوصا في ضوء مجموعة من الأدلة المحدودة على الإصابة بالسرطان لدى البشر سرطان المبيض ،وأدلة كافية لدى حيوانات في المختبر.

بينما البوليمرات هى مادة كيميائية مصنوعة من سلاسل طويلة ومتكررة، وتتميز باحتوائها على مواد فريدة من نوعها تتنوع بين المواد التى تستطيع أن تتثنى وتتمدد وبين ما يشبه الزجاج فى صلبه وقوته.


و أصبحت البوليمرات تدخل فى معظم مجالات الحياة لتصل إلى صناعة السيارات ومستحضرات التجميل والزراعة بدون تربة، لتوفر على البشر الكثير وتساعدهم فى وجود منتجات ومحاصيل صالحة للاستخدام الجيد.


كما صنفت منظمة الصحة العالمية مادة الأكريلونيتريل، وهو مركب عضوي متطاير يستخدم بشكل رئيسي في إنتاج البوليمرات، على أنه "مادة مسرطنة" للبشر.
ويستند هذا القرار إلى "أدلة كافية على سرطان الرئة ،و"أدلة محدودة على الإصابة بسرطان المثانة لدى الرجال"، وفق الوكالة الدولية لبحوث السرطان.