رئيسا (شينخوا) و(رويترز) يعقدان محادثات بشأن التعاون ضمن تصنيف التنافسية العالمية 2024 .. مملكة البحرين في المركز الأول عالميًا وفيات الثلاثاء 18-6-2024 البيت الأبيض : مقتل بحار فيليبيني في هجوم للحوثيين على سفينة شحن وزير الأوقاف: الحالة الصحية العامة للحجاج الأردنيين بخير اجواء جافة وحارة في اغلب المناطق حتى الخميس الأمن العام : إصابة أحد مسعفي الدفاع المدني أثناء تعامله مع حادث تعطّل إحدى الألعاب في مدينة للملاهي في لواء الرصيفة وائل الدحدوح يؤدي فريضة الحج نيابة عن زوجته غريفيث: القصف الإسرائيلي حوّل غزة إلى جحيم على الأرض الأمانة: ترحيل 37 حظيرة عشوائية للأضاحي في ثاني أيام العيد الدفاع المدني يخمد حريق أتى على مساحات واسعة في منطقة الصفصافة بعجلون وزير الزراعة يثمن الجهود المبذولة لإخماد حريق عجلون الأوقاف: البحث جارٍ عن حاجة أردنية مفقودة ضمن البعثة الرسمية النرويج تعلن تمويلا أضافيا للأونروا بقيمة 10 ملايين دولار وفد من القيادة العامة يزور المستشفى الميداني الاردني نابلس/3 ارتفاع أعداد الوفيات والمفقودين من الحجاج الأردنيين .. والخارجية تتابع مصرع 4 أشخاص بهطول أمطار غزيرة شرقي الصين روسيا : خطط الناتو لنشر المزيد من الأسلحة النووية تمثل تصعيدا للتوتر مصدر مطلع: الأردن يثمن تنظيم مؤتمر السلام بشأن أوكرانيا ولم ينضم للبيان الختامي العقبة الخاصة تطلق حملة "اتركها نظيفة" خلال عطلة عيد الأضحى
اربد

اربد.. ورشة حول "دور المرأة بتحقيق السلم والأمن المجتمعي"

{clean_title}
الأنباط -
اربد.. ورشة حول "دور المرأة بتحقيق السلم والأمن المجتمعي"
الأنباط - فرح موسى
 
نظم مركز السلم المجتمعي في مديرية الأمن العام، وبالتعاون مع جامعة اليرموك - مركز الأميرة بسمة لدراسات المرأة، ورشة لمدة ثلاثة أيام حيث تضمن اليوم الأول؛ عدة جلسات، تحدث من خلالها فريق العمل عن نشأة مركز السلم المجتمعي، وآلية عمل المركز، وتطرق بالحديث عن السلم المجتمعي من منظور ديني،  وتم توضيح المفاهيم والمصطلحات المتعلقة بالفكر المتطرف، وواقع وتحديات هذا الفكر.

وقام المقدم عمر الخلايلة، رئيس مركز السلم المجتمعي في مديرية الأمن العام بتقديم نبذة عن نعمة الأمن والاستقرار التي يتمتع بها الأردن، إذ أنها لم تأت عن طريق الصدفة، بل جاءت نتيجة لجهد، وعزيمة، وإخلاص المواطن الأردني، وحرصه، وإيمانه بالشرعية التاريخية، والدينية للقيادة الهاشمية.
إضافة الى حرفية، وكفاءة، وقدرة مؤسسات الوطن، الأمنية والعسكرية، مع التمسك بالوحدة الوطنية، ووعي الشعب، وقدرته على مواجهة التحديات المحيطة بالوطن، وكيفية التعامل معها في كل الظروف والأحوال.

وقال المقدم الخلايلة؛ إن المرأة، تعتبر من المكونات الرئيسية في المجتمع، وهي جزء لا يتجزأ من عملية البناء، والإصلاح، وقد أثبتت ذلك من خلال ما تقوم به من أدوار في شتى مجالات الحياة، وأهمية دورها في تحقيق السلام والأمن، وجهودها في الدفاع عن الأمن الوطني والقومي، وأن ما تقوم به الشرطة النسائية من دور هام في تحقيق الأمن، وخدمة منظومة العمل الأمني، دليل على ذلك الدور المهم.

واضاف الخلايلة إن جرائم التطرف والإرهاب الخبيثة ليست حوادث معزولة، وإنها تهديدات عالمية لها تداعيات تتجاوز بكثير ضحاياها المباشرين، مؤكدا أن شبابنا الطموح، وقادة المستقبل؛ معرضون بشكل خاص لهذه التأثيرات، وأنه يتعين علينا كمجتمع عربي أن نحميهم، ونزودهم بالمعرفة، وننبهم بضرورة الابتعاد عن كل ما من شأنه الإضرار بمستقبلهم ومستقبل الوطن.

وزاد الخلالية ان مديرية الأمن العام أولت الشرطة النسائية جل الرعاية والاهتمام، حيث حققت نقطة تحول في العمل الأمني الشرطي، ومواجهتها للتحديات الأمنية، كما أن المديرية سعت لتكليفها بمهام وواجبات كثيرة انعكست بشكل إيجابي على سمعة جهاز الأمن العام، محلياً ودولياً. 

 وقالت مديرة مركز دراسات الأميرة بسمة الدكتورة بتول محيسن، إن حماية الوطن من التهديدات بمختلف أشكالها، مسؤولية الجميع، لأن جهاز الأمن العام، توسع بمفهوم الأمن الشامل، الذي يمارس أدواراً تتعدى الواجبات التقليدية المتعارف عليها، ضمن احترافية عالية لحماية المجتمع.

وأكدت السيدة بتول على أهمية التشاركية بين أفراد المجتمع من أجل حمايته، وتحصينه من الفكر المتطرف، ونبذ الأفكار الهدامة التي تمس بأساسات المجتمع الأردني العصي على الإختراق، طالما أن الجميع يعمل كخلية واحدة للمحافظة على هذا الموروث الأردني الكبير، بقيادة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المفدى.