بدء أعمال الدورة التدريبية لمسؤولي الإعلام والصحفيين العرب في بكين الجيش الأميركي يعلن تدمير طائرات مسيّرة للحوثيين في اليمن ثمانية شهداء جراء قصف الاحتلال مناطق في قطاع غزة تقرير: الزور الكويتية سابع أكبر مصفاة في العالم استمرار الأجواء الجافة والحارة حتى الخميس وتراجعها تدريجيًا الجمعة 7 أشياء قد تنفجر إذا تركتها في السيارة بينها عبوة المياه 5 نصائح بسيطة لتحسين حالتك المزاجية كيف يمكن أن يساعد زيت الزيتون في الوقاية من الخرف ؟ في الطقس الحار.. مشروبات تروي العطش وأخرى تسبب الظمأ أطول إدانة خاطئة.. تبرئة أمريكية بعد 43 عاما في السجن قصة حب في دار المسنين .. فتاة تتزوج من عجوز يكبرها بـ 57 عام حمزه المعايطة مبارك التخرج الادارة والاقتصاد والتعليم والاعلام الأمم المتحدة: 39 مليون طن أنقاض خلفتها هجمات إسرائيل على غزة القوة البحرية والزوارق الملكية تستجيب لنداء استغاثة الدفاع المدني يخمد حريق امتد لنحو 100 دونم من الاعشاب والاشجار الحرجية عجلون: تنفيذ مشاريع بيئية بـ20 ألف دينار صحة غزة تطالب بالكشف عن مصير عشرات الكوادر الصحية اختطفهم الاحتلال من المستشفيات جاهة المصطفى ومسمار الصحة السعودية: نجاح الخطط الصحية لموسم الحج وخلوّه من تفشي الأوبئة
منوعات

ثمانينية تصعد جبلاً شاهقاً في فرنسا من أجل غزة

{clean_title}
الأنباط -

من أجل جمع التبرعات لشعب غزة، صعدت جدّة بريطانية واحداً من أشهر الجبال في فرنسا، على متن دراجة هوائية، ضمن السباق المعروف باسم طواف فرنسا أو "تور دو فرانس".

 

 

 

نجحت الجدة آن جونز (82 عاماً) في تسلق جبل "مونت فينتو" الفرنسي، المعروف باسم "وحش بروفانس"، لصعوبة تسلقه. وقطعت 20 كلم صعوداً على دراجتها الهوائية في 6 ساعات متواصلة، متحدية الطقس البارد للوصول إلى القمة على ارتفاع 1910 أمتار فوق مستوى سطح البحر.

 

وذكرت مجلة "مترو" البريطانية أنها الجدة لست أحفاد استطاعت جمع 13 ألف جنيه إسترليني (16500 دولار)، من أجل دعم حملة نداء غزة، التي نظمتها مؤسسة "آموس ترست" الخيرية.

 

سعيدة بإنجاز يحمل رسالتين

أعربت المتقاعدة من جنوب لندن عن فخرها في المشاركة بهذا التحدي للقيام بالمهمة في جنوب فرنسا، لأنها تعبّر عن تحمّلها للمسؤولية الإنسانية تجاه شعب فلسطين.

وأوضحت أنها طوال الرحلة، كانت تلقت دعماً ومحبة كبيرين، والعديد من الرسائل الدافئة عبر الواتساب، من أشخاص محاصرون في غزة بالفعل.

واعتبرت أن تجربتها تحمل رسالة ذات وجهين، الأولى من أجل دعم غزة، والثانية لتشجيع أبناء جيلها على ممارسة الرياضة، وعدم الاستسلام لأمراض التقدم في العمر.

 

مبادرات إنسانية سابقة

وهذه ليست التجربة الأولى لها، فقد شاركت في الصيف الماضي برحلة مشابهة من أجل فلسطين، حيث قطعت على دراجتها الممرات الجبلية في جنوب ويلز، في رحلة استغرقت 6 أيام.

وكتبت على صفحتها على موقع "جست غيفينج" تقول: "أُفضّل أن أستغل وقتي بهذه الطريقة، بدلاً من أن أفرك يداي يأساً وألماً".

ولفت موقع مترو أنها أمضت حياتها في مساعدة الآخرين، والسفر حول العالم والتطوّع في أماكن مثل الهند ورومانيا وفرنسا، كما أعطت دروساً في اللغة الإنجليزية للاجئين في كاليه.