وزير الخارجية الصيني: الصين ليست لديها مصلحة ذاتية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية نتالي سمعان تطرب جمهور جرش بليلة طربية تراثية توقيع مذكرة تفاهم بين الجمارك الاردنية والضابطة الجمركية الفلسطينية مهند أبو فلاح يكتب:" مخاوف مشتركة " انطلاق مهرجان جرش في دورته الـ 38 غدا الخارجية الفلسطينية تثمن جهود الاردن في وضع القدس على قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر الهناندة: التوقيع الرقمي معترف به ونعمل لاستخدام بصمة الوجه زين و"الوطني للأمن السيبراني" يُطلقان حملة توعوية لكِبار السن حول حماية البيانات على الإنترنت 84 شهيدا في 8 مجازر ارتكبها الاحتلال بغزة خلال الساعات الـ24 الماضية بلدية السلط الكبرى تنفذ عطاء خلطة اسفلتية(صور ) حوارية في "شومان" حول " مآلات العرب في ضوء التكتلات العالمية الجديدة " أيلة تخرج المشاركات في البرنامج التدريبي للإرشاد السياحي البيئي دعوات لتطبيق كودة العزل الحراري بدقة على الأبنية الاردنية بحث التعاون بين البلقاء التطبيقية ومركز تطوير الأعمال ومنظمة سبارك مصطفى محمد عيروط يكنب:الأردن دولة قانون ومؤسسات إبراهيم أبو حويله يكتب:بين القرآن والتحريف في التوراة ... استانا : انعقاد الاجتماع العام التنسيقي للأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي طرح عطاء لصيانة وتأهيل مديرية صناعة وتجارة وتموين العقبة مستوطنون متطرفون يقتحمون الأقصى بحراسة شرطة الاحتلال الزرقاء: حوارية تناقش تمكين المرأة في عملية صنع القرار السياسي
اقتصاد

البنك العربي يدعم مشروع مؤسسة الملكة رانيا "اقرأ" لتأهيل المكتبات المدرسية

{clean_title}
الأنباط -
 
قام البنك العربي بمواصلة دعمه لمؤسسة الملكة رانيا، من خلال مشروع المكتبة المدرسية "اقرأ" الذي يعُنى ببناء ودعم ثقافة القراءة في الأردن من خلال تأهيل المكتبات المدرسية، وتزويدها بالكتب والقصص المناسبة والمشوّقة للطلبة في الصفوف الابتدائية (1-6)، بالإضافة لتأهيل الكوادر التعليمية وتدريبها.
 
مشروع "اقرأ"، هو مشروع المكتبات المدرسية الذي تعمل عليه مؤسسة الملكة رانيا مع منظمة غرفة القراءة (Room to Read) وهي منظمة عالمية غير ربحية تُعنى بدعم ثقافة القراءة لدى الأطفال، مع التركيز على دعم الأطفال حول العالم لتحسين مَلَكتهم اللغوية وبناء عادة القراءة لديهم.
 
ويعمل هذا المشروع على إعادة تأهيل المكتبات بما يتناسب مع المعايير العالمية، ما يجعلها بيئة جاذبة ومحبّبة للأطفال، وذلك بالاهتمام بنوعية الكتب المتوفّرة وعددها نسبة إلى عدد الطلبة المستفيدين منها، وكذلك الاهتمام بوجود بيئة مناسبة من حيث الأثاث والألوان والأحجام لأعمار الطلبة ضمن الفئة المستهدفة، هذا الى جانب تأهيل فريق المدرسة الذي يعمل على تفعيل هذه المكتبة، بدءًا من مدير المدرسة مرورًا بأمين المكتبة، وانتهاءً بمعلمي الصف واللغة العربية.
 
ويهدف المشروع في هذه المرحلة إلى بناء القدرات المحلية وتزويد المعلمين بالمعرفة والمهارة اللازمتين لتحقيق الاستفادة القصوى من المكتبة وما يتوفر فيها من مصادر تعلّم، وكذلك تعزيز ثقافة القراءة في مدارس الأردن، من خلال تشجيع الطلبة على القراءة وغرس هذه العادة لديهم، الامر الذي يدعم تقدّمهم الأكاديمي في المواد الدراسية جميعها. من الجدير ذكره أنّه خلال عام 2022 تم العمل مع 20 مدرسة لتشجيع الأطفال على القراءة وتعزيز ثقافة القراءة في مدارس المملكة.
 
من خلال هذا المشروع، تتضافر جهود مؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية وجهود وزارة التربية والتعليم ورؤيتهما في أهمية تمكين المهارات القرائية لدى الطلبة لتحقيق النجاح على المدى الطويل بالتعاون مع منظمة غرفة القراءة (Room to Read) والتي يغطي نموذج مشروعها أكثر من 20 دولة بغرض دعم المكتبات المدرسية وتفعيل دورها في غرس حب القراءة ومهاراتها لدى طلبة الصفوف من الأول وحتى السادس؛ لتصبح عادة حياتية مؤثرة في تكوينهم وتوجيه مساعيهم وتوسيع آفاقهم.
 
ويأتي دعم البنك العربيّ لهذا المشروع انطلاقا من دوره في مجال المسؤوليّة المجتمعيّة لا سيما على صعيد دعم القطاع التعليميّ وحرصه على رفد الجهود الرامية لتطوير البيئة التعليمية والارتقاء بمدارسنا.