اربد

مطالب بادراج لواء الكورة ضمن خريطة المملكة السياحية

{clean_title}
الأنباط -
فرح موسى

     طالب عدد من سكان اهالي لواء الكورة  الجهات المعنية بالاهتمام بالمناطق السياحية والاثرية الموجودة في اللواء وادراجها ضمن خط الخريطة السياحية في المملكة.
  وقالوا ان هذه المناطق تعاني تقصيرا من الجهات الحكومية المعنية بهذه المواقع حيث لاتتوفر فيها المرافق الصحية ولا البنية التحتية، ولا تصلها الطرق الصالحة لسير السيارات،   ولا توجد فيها محلات تجارية او مطاعم او استراحات او اماكن للمبيت.
وبين الناشط السياحي  خالد الدهون ان ادراج هذه الاماكن ضمن الخريطة السياحة سيكون له الاثر الكبير على اهالي هذه المنطقة الذين يعانون قلة الوظائف والبطالة وخاصة بين الشباب.
   وقال ان المنطقة يمكن استغلالها سياحيا لتوفير فرص عمل بفتح الاسواق والمقاهي وسياحة ركوب الخيل، والسياحة البيئية وسياحة التنزهة وتسلق الجبال والمشي.  
 المواطن محمود الفقيه يدعو لتكثيف الدعاية السياحية لهذه المناطق وتسهيل وصول المجموعات السياحية .

المواطن باسم خشاشنة طالب وزارات السياحة والاشغال والبلدية  بالاهتمام بصيانة  المعالم السياحية وترميمها وتنظيفها وتتنظيم مناطقها وتوسيع الشوارع الوصلة اليها، وتحسين البنية التحتية.
    وبين  ان الخدمات في المنطقة تكاد تكون معدومة  علما انها تمتاز بجمال الطبيعة وتنوعها واعتدال درجة حرارتها وهوائها النقي لذلك نتمنى الاهتمام مطالا وسائل الاعلام بتسليط الضوء على هذه الاماكن والا ستصبح منسية في قابل الايام.

  مديرة سياحة محافظة اربد الدكتورة مشاعل الخصاونة قالت لـ،" الانباط" ان لواء الكوره من الالوية المهمة سياحيا  لتميزه بتنوع المنتج السياحي الديني والتراثي والعلاجي والثقافي والجيولوجي وتولي المديرية بتوجيه وزارة السياحه هذا المنتج كل الاهتمام برسم المسارات السياحيه المتعدده التي تحتوي على العديد من المواقع مثل مسار برقش الذي من خلاله يمكن للزائر الاستمتاع بزيارة كهف وكنيسة السيد المسيح ومغارة برقش ووادي الريان وهذا المسار تم ربطه مع المسار الوطني درب الاردن. 
  وبينت ان لواء الكوره متميز من حيث حجم الحرفيين والسيدات العاملات في انتاج الحرف والاكلات الشعبية فيه مشيرة الى ان المديرية نفذت العديد من الفعاليات لايجاد نوافذ تسويقية للمنتجين لتسويق منتجاتهم الحرفي.
واضافت  ان المديرية وضعت اللوحات الارشادية الداله على هذه المواقع ليتسنى للزوار الوصول اليها دون عناء وحاليا تنفذ وزارة السياحة ممثلة بمديرية السياحة بالتعاون مع جامعة اليرموك لتأهيل مغارة برقش. 
  واشارت الخصاونة الى استملاك خمسة دونمات من في وادي الريان  لتنفيذ مشروع بنية تحتية فيه تضم تقديم خدمات ومواقف للحافلات واكشاك بيع المنتج المحلي .
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )