حفلة راغب علامة تحظى بحضور كبير بمهرجان الفحيص

حفلة راغب علامة تحظى بحضور كبير بمهرجان الفحيص
الأنباط - حظيت حفلة الفنان اللبناني راغب علامة بحضور جماهيري كبير في حفله الذي أحياه مساء أمس الأحد، ضمن فعاليات الليلة الخامسة من "مهرجان الفحيص" في دورته الـ30 الذي يقام بشعاره الثابت "الأردن تاريخ وحضارة".
وشهد مسرح المهرجان الرئيسي في جميع حفلات دورة هذا العام حضورا جماهيريا لافتا، إذ بدأ المهرجان بحفل "فرقة دار الأوبرا المصرية" مرورا بحفلات الفنانين السوري جورج وسوف واللبناني ملحم زين والفلسطينية دلال أبو آمنة.
وقال مدير المهرجان أيمن سماوي لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، إن حفل الفنان اللبناني راغب علامة شهد إقبالا جماهيريا كبيرا في دورة هذا العام، بسبب السمعة الكبيرة التي يتمتع بها المهرجان والتنظيم الجيد لدخول الجمهور وخروجه وتوفير أماكن مريحة لهم، فضلا عن جماهيرية الفنان اللبناني وحضوره لأول مرة للغناء في "الفحيص".
واضاف ان معظم فعاليات المهرجات تحظى بجمهور كثيف ونوعي، ومن يزور أرض المهرجان يلاحظ أن الإقبال كبير على فعاليات البرنامج الثقافي وسوق الحرف والسبموزيم الفني ومعرض دارة حمزة عكروش ومسرح القناطر، بحيث يستطيع زائر المهرجان متابعة جميع الفعاليات دون أن تتعارض إحداها مع الأخرى، ويختم يومه بحضور الحفل الفني الجماهيري".
من جهته، عبر الفنان علامة في تصريح خاص لـ(بترا) بعد ختام الحفل، عن سروره بتفاعل الجمهور، مؤكدا أنه تشرف بالغناء مجددا أمام الجمهور الأردني بعد غياب عن إحياء الحفلات الجماهيرية منذ أربعة أعوام.
وكان الجمهور الذي يقدر بأكثر من ستة آلاف شخص، توافدوا على المسرح قبل موعد الحفل بساعتين، وتابعوا أولا على شاشات العرض أحدث أعمال علامة الغنائية، وهو كليب أغنية "استمارة 6" التي قدمها من كلمات نادر عبد الله وتلحين محمود خيامي، والموزع الموسيقي داني خوري، واخراج زياد خوري.
ودخل "علامة" مسرح الحفل على أنغام أغنيته "أنا اسمي حبيبك"، قبل أن يشعل حماس الجمهور بأغنيته الشهيرة "نسيني الدنيا"، وبعدها غنى "مبهزرش" و"فورا غرام"، قبل أن يحظى بتكريم من مدير المهرجان أيمن سماوي، الذي وصف الحفل بالناجح فنيا وجماهيريا.
الى ذلك، خطفت الطفلة الأردنية ليان (6 أعوام) الأنظار في الحفل الجماهيري، بعد أن أوقف علامة الحفل أثناء تقديمه أغنية "فورا غرام"، وقال للجمهور: "في بنوته حلوة.. منفعلة وهي بتغني معي الأغنية.. تعالي غني معي"، وبالفعل أوصل ذوي الطفلة ليان ابنتهم إلى المسرح، فاستقبلها الجمهور بتصفيق كبير، وظل متفاعلا مع الديو الذي قدمته مع فنانها المفضل للأغنية.
وعاد علامة تاليا إلى أغانيه القديمة التي قدمها في التسعينيات، فغنى "يا ريت في خبيها، وبنت السلطان (لأحمد عدوية) وجني يا عيوني"، قبل أن يستجيب لطلب الجمهور بتقديم أغنية "لو يقتلني غيابك"، ليعود الجمهور بالتفاعل بالرقص على ايقاعات أغنية "الي باعنا خسر دلعنا" و"عنجد بقلك عنجد" و"تعاليلي".
وزاد حماس الجمهور وتفاعله عندما قدم الفنان علامة أغنيتيه الشهيرتين "قلبي عشقها" و"آسف حبيبتي"، قبل أن يختم حفله بتقديم أحدث أغانيه "استمارة 6".
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )