قردة تقتحم منزلاً في تنزانيا وتخطف طفلاً رضيعاً وتقتله

قردة تقتحم منزلاً في تنزانيا وتخطف طفلاً رضيعاً وتقتله
الأنباط -

توفي طفل رضيع يبلغ من العمر شهراً واحداً في تنزانيا بعد أن خطفه قرد من والدته اقتحم منزلهما مع مجموعة من القرود، بحسب السلطات أول أمس.

 

وكان الطفل يرضع عندما اقتحمت مجموعة من القرود منزلهم في قرية موامغونغو في كيغوما بالقرب من حديقة غومبي نيشن في غرب تنزانيا.

وقال القائد الإقليمي في كيغوما جيمس مانياما إن الطفل مات بعد أن حاول القرويون استخدام القوة لإنقاذه.

وأضاف لصحيفة "سيتيزن" التنزانية "الأم صرخت طلباً للمساعدة وهرع القرويون إلى منزلها لإنقاذ الرضيع لكن رد فعل الحيوانات كان عدوانياً".

وتابع إن الطفل أصيب في رأسه ورقبته وتوفي فيما بعد أثناء تلقيه العلاج.

وحثت الشرطة المواطنين على توخي اليقظة والحذر تجاه عبور القرود من الحديقة الوطنية.

ومن المعروف أن حوادث الحيوانات البرية الكبيرة مثل الأفيال وغيرها، والتي تتعدى على أراضي القرى القريبة من المتنزهات، تتكرر وتؤدي إلى بعض الوفيات أحياناً.

تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )