التربية توزع 163 جهازا لوحيا على طلبة مدارس بالعقبة

التربية توزع 163 جهازا لوحيا على طلبة مدارس بالعقبة
الأنباط - رعت أمين عام وزارة التربية للشؤون الإداريَّة والماليَّة، الدكتورة نجوى قبيلات، اليوم الخميس، توزيع 163 جهازا لوحيا مع شرائح لتوفير إمكانية الوصول إلى الانترنت على طلبة الصفوف المبكرة في ثلاث مدارس من المناطق الأقل حظًا في محافظة العقبة، مندوبة عن وزير التربية والتعليم، الدكتور تيسير النعيمي.
وجاءت هذه الخطوة تفعيلًا للشراكة بين وزارة التربية والتعليم ومبادرة القراءة والحساب (رامب) الممولة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) والوزارة البريطانية للتنمية الدولية (UKAID)، وبتبرع من بنك صفوة الإسلامي .
وأعربت الدكتورة قبيلات عن شكر الوزارة للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والوزارة البريطانية للتنمية الدولية وبنك صفوة الإسلامي، معربة عن تقديرها للجهود الوطنية الداعمة لجهود وزارة التربية والتعليم في تأمين أدوات التعلم عن بعد للطلبة ليتمكنوا من مواصلة تعلمهم .
وبينت الدكتورة قبيلات أن هذه الخطوة تنسجم مع أهداف وزارة التربية والتعليم وجهودها الرامية إلى ضمان استمرارية تقديم الخدمة التعليمية للطلبة خلال جائحة كورونا، مشيرةً إلى أن الوزارة تعمل على دعم جميع أطراف العملية التعليمية خلال فترة التعلم عن بعد، من خلال توفير المنصات التعليمية والأدوات اللازمة للطلبة لضمان استمرار هذه العملية بأفضل صورة وفق الامكانات المتاحة للوزارة.
وأضافت أن هذا التبرع يظهر مدى الشراكة القوية بين الوزارة والقطاع الخاص، حيث أننا نعمل على رفع مستوى هذه الشراكة مع هذا القطاع وتعزيز دوره المهم، خصوصا في فترة جائحة كورونا وما بعدها في دعم العملية التعليمية.
من جانبهم، أشاد مدراء المدارس المستفيدة بهذه المبادرة، مؤكدين أنها ستعمل على دعم العملية التعليمية خلال فترة جائحة كورونا، من خلال توفير الأدوات اللازمة للطلبة لكي يتمكنوا من متابعة التعليم عن بعد بشكل أفضل.
يذكر أن هذا التبرع يأتي لدعم جهود الوزارة في تأمين أدوات التعلم عن بعد للطلبة الذين لا يمتلكون هذه الأدوات، ويعزز دور الشراكة مع القطاع الخاص والمبادرات المحلية والدولية التي تعنى بقطاع التعليم.
ويستهدف هذا التبرع تحديدا الطلبة في صفوف المرحلة المبكرة والتي يتم فيها تطبيق مبادرة الرامب لتعليم الحساب والقراءة عليها.
وتضاف هذه المبادرة إلى جملة من المبادرات الهادفة إلى توفير أدوات التعلم للطلبة، تعزيزا لخطة الوزارة الرامية إلى تذليل كافة التحديات بما يضمن توفير الخدمة التعليمية لجميع الطلبة حيثما كان سكنهم.
--(بترا)
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )