أفضل المكسرات لخسارة الوزن.. هذا ما يوصي به الخبراء (19268) طلب اعتراض على جداول الناخبين الأولية مع انتهاء مرحلة الاعتراضات الشخصية اليوم هزة أرضية بقوة 6,3 درجات تضرب جنوب البيرو بعد 1100 يوم.. إريكسن يسجل في البطولة التي سقط بها أضحية في الحج للفنان الراحل نور الشريف.. والسبب حلم لمنة شلبي الجازي يشارك في قمة السلام بأوكرانيا عشرة شهداء جراء قصف الاحتلال مناطق البريج وبيت حانون آبل تستخدم الذكاء الاصطناعي في "سبوت لايت" حدائق إربد تستقبل المتنزهين كملاذ من الأجواء الحارة اللواء الركن الحنيطي يشارك مرتبات القوات المسلحة أداء صلاة عيد الأضحى المبارك وزير الأوقاف: لا يوجد إصابات بين حجاج البعثة الأردنية الرسمية الذين أتموا وقفة عرفات كبار ضباط القوات المسلحة يعودون المرضى في المستشفيات العسكرية القوات المسلحة الأردنية تنفذ 3 إنزالات جوية لمساعدات إنسانية على جنوب غزة مراكز الإصلاح والتأهيل تستقبل ذوي النزلاء خلال العيد الدفاع المدني يخمد حريق أعشاب جافة بمنطقة بيرين الحنيطي لمنتسبي الجيش العربي: الأضحى عيد التضحية والفداء الخارجية: ارتفاع عدد الوفيات بين الحجاج الأردنيين إلى 14 في حين بلغ عدد المفقودين17 "إنتاج" تعلن عن عقد منتدى "الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات 2024" توافد حجاج بيت الله الحرام إلى مشعر منى هكذا استقبل نشامى الأمن العام المسافرين على الحدود!!
رياضة

الفيصلي يحسم القمة لصالحه ويشعل المنافسة على اللقب

{clean_title}
الأنباط -


عمر الزعبي

حسم الفيصلي قمة دوري المحترفين، مع المتصدر الحسين اربد، عندما تغلب عليه بهدف وحيد، سجله براء مرعي في منتصف الشوط الاول، في اللقاء الجماهيري الذي احتضنه ملعب الحسن الدولي في اربد.

الشوط الاول بدأ بدون مقدمات، حاول الحسين استغلال الدقائق الاولى مشكلا خطورة من خلال تحصله على اربع ضربات ركنية، لكن استطاع الدفاع التعامل معها بسلامة، وابطال خطورتها.

الفيصلي لم يسلم زمام المباراة للحسين، خرج من مناطقه، وهدد بكرة رأسيه لهدافه وانغا، الذي أنابت العارضه عن صدها بدلا من الحارس الزعبي. حاول عبدالجليل اجاغون خطف هدف التقدم، من تسديدة داخل منطقة الجزاء، لكن كرته كانت ضعيفه بين يدي الحارس بني عطية.

بالرغم ان الفيصلي لم يستفد من هجمة خالد زكريا و وانغا، التي ذهبت للركنية، الا انها كانت السبب في هدف الفيصلي الاول الذي حمل توقيع قائده براء مرعي، مستغلا حالة ارباك والمساحة في خطوط دفاع الحسين. حاول الحسين التعديل، لكن معظم كراته وجد دفاع الفيصلي والحارس بني عطية، بالاضافة الى افتقاد خطوطه الهجومية الانسجام الذي ظهر في المباريات الاخيرة، لينتهي الشوط الاول بتقدم الفيصلي بهدف دون رد.

في الشوط الثاني، زج جمال محمود كل من عبدالعزيز نداي ومصعب اللحام، لتحسين الخط الهجومي، وتشكيل تعداد بشري اكثر في منطقة الفيصلي، ونجح بذلك عندما مسك الحسين زمام المباراة، وكان قريب اكثر من مرة من التسجيل، خصوصا راسيه نداي التي تصدى لها بني عطية. وكان خالد زكريا قريب من خطف هدف ثاني، لولا تصدي عبدالله الزعبي لكرة التي سددها من داخل منطقة الجزاء.

وقبل نهاية اللقاء، تحصل الحسين على ضربة جزاء، لكن البديل فشل في استغلالها، في وقت تصدى لها نور بني عطية ببراعة.

وبهذا الفوز، ضيق الفيصلي الخناق على المتصدر الحسين، ليبقى ثانيا برصيد ٥٤، مقابل ٥٦ للحسين.

وفي لقاء اخر، عمق السلط جراح الجليل الذي ودع مصاف اندية المحترفين، عندما تغلب عليه بهدفين لهدف لحساب ذات المجموعة.