الزعبي: الإمكانيات المحدودة أبرز عائق أمام تطور الإعلام الرياضي الأردني العمري لـ"الانباط": منتدى الاعلام يهدف الى تعزيز التواصل بين الصحفيين بيان التل: الحريات والكفاءات والبيئة عوامل تؤثر على تطوير الصحافة الأردن يطلق مبادرة بالأمم المتحدة لدعم الأونروا غارات إسرائيلية على جنوب لبنان حسين الجغبير يكتب : "منتدى الإعلام".. البناء على ما حدث تربية لواءي الطيبة والوسطية تحتفل بعيد الاستقلال "العبدلي": احتفال جماهيري بعيد الاستقلال السبت المقبل رئيس الوزراء البريطاني يدعو لانتخابات عامة في الرابع من تموز المقبل وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي يبحث تعزيز التعاون مع عددٍ من شركات الأدوية في العاصمة عمان الاحتلال يفرغ مستشفى العودة شمال قطاع غزة من الطواقم الطبية تربية عجلون تحتفل بعيد الاستقلال ورشة حول إدارة مصادر المياه الجوفية بالأردن البنتاغون يتهم موسكو بنشر سلاح فضائي في مدار قمر اصطناعي أميركي الملك يستقبل المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي الملكة رانيا العبدالله تلتقي عدداً من سيدات عيرا ويرقا الأردن يشارك في بحث دولي للكشف عن إشارات الحياة في المجرة انطلاق أعمال المؤتمر والمنتدى الثاني للأعمال والاقتصاد الرقمي بالجامعة الأردنية الملك وسلطان عُمان يعقدان مباحثات في قصر بسمان الزاهر البنك الأردني الكويتي ومصرف بغداد الراعي الماسي لفعاليات المنتدى الاقتصادي للشراكات المالية والصناعية والتجارية بين العراق والأردن والمنطقة
رياضة

منتخبنا الاولمبي يسبب صدمة للشارع الكروي الاردني !!!

{clean_title}
الأنباط -
منتخبنا الاولمبي يسبب صدمة للشارع الكروي الاردني !!!
الانباط - عوني فريج  
حالة من الغضب والاحباط ومعها الذهول والاستياء سادت اوساط الشارع الكروي في الاردن بعد الخروج المخيب لمنتخبنا الاولمبي من بطولة كأس اسيا لكرة القدم التي تقام في قطر ..ومن الدور الاول للبطولة بعد ان توقعت الجماهير ان يحقق المنتخب بقيادة المدرب الوطني عبد الله ابو زمع نتائج مميزة في البطولة قياسا للاهتمام الكبير والدعم غير المحدود الذي قدمه اتحاد الكرة للمنتخب وجهازه الفني وفترة الاعداد الكبيرة  والطويلة التي خضع لها واشتملت على معسكرات تدريبية ومباريات ودية عديدة ..راهن معها عشاق الكرة على المنتخب بالعودة بنتائج مميزة لا سيما وان البطولة تؤهل 4 منتخبات لخوض منافسات بطولة كرة القدم لدورة الالعاب الاولمبية صيف العام الحالي في باريس ...فكانت النتائج اكثر من صادمة اذا ما علمنا بان كل نجوم المنتخب الحالي هم في الاصل يشكلون الاعمدة الرئيسية لفرق المحترفين حارس المرمى أحمد الجعيدي واللاعبين دانيال عفانة، عرفات الحاج، فيصل أبو شنب، عامر جاموس وسيم ريالات ، عون المحارمة أحمد السلمان ، سيف درويش علي عزايزة  مهند أبو طه، بشار الذيابات إبراهيم صبرة، عارف الحاج، بكر كلبونة سيف البشابشة وغيرهم ...
منتخبنا الاولمبي الذي خرج بالتعادل السلبي في اول مباراة خاضها في البطولة امام منتخب استراليا قدم اداءا جيدا لكنه كان قادرا على تحقيق الفوز قياسا بمستوى المنتخب المنافس المتواضع ..وكنا نامل ان ينجح منتخبنا بتعوبض التعادل وتحقيق الفوز على منتخب الدولة المنظمة وجمهورها قطر الذي نحمل معه ذكريات ليست جيدة تركتها خسارة المنتخب الاول في بطولة اسيا الاخيرة وما شابها من ظروف تحكيمية وقتها ..ولهذا كنا طمع بالفوز من اجل رد الاعتبار وضمان التاهل ..الا ان المنتخب تلقى خسارته الاولى بهدفين مقابل هدف واحد بعد ان قدم مستوى مميزا لكنه خسر في الوت الضائع ..وكان لا بد ان يعوض المنتخب الخسارة بالفوز على منتخب اندونيسيا في اللقاء الاخير الذي لا يحتمل سوى الفوز بعد ان ضاقت الاحتمالات وتركزت بهدف لا بديل عنه وهو الفوز فحسب لكن الاماني اختلفت عن الواقع الاليم بعد تعرض المنتخب لهزة عنيفة بخسارة مدوية امام منتخب مجهول وباربع اهداف مقابل هدف وحيد سجله مدافع اندونيسا خطأ في مرمى فريقه ...!!
هذه الانتكاسة الكبيرة اعادت كرتنا الاردنية خطوات نحو الخلف وفتحت ملف كرتنا امام اتحاد الكرة للبحث في اسباب الخروج غير المتوقع لمنتخب النجوم الذي يمثل العديد منهم المنتخب الاول الذي خاض منافسات بطولة اسيا الاخيرة ..من يتحمل هذا الاخفاق الجهاز الفني الوطني بقيادة ابو زمع الذي قاد افضل جيل كروي في تاريخ الكرة الاردنية ..ام ان اللاعبين الذين لعبوا لانفسهم ومن اجل تامين فرص احتراف خارجية لهم لا سيما وان العيون في قطر تراقب البطولة وتتابع مستويات نجومها وهم الذين اختلف عطائهم مع المنتخب مع ما يقدمونه مع فرقهم في الدوري  !!
اعتدنا في السابق ان تمر مشاركاتنا الفاشلة مرور الكرام حيث لا تكون هناك مسائلة لاطراف الاخفاق وهذا ما ساهم في تواصل اخفاقات الكرة الاردنية ..لان المخطئ لا يجد من يحاسبه على اخفاقه وفي ظل عدم وجود اللجان الفنية المتخصصة في اتحاد الكرة الامر الذي ساهم بضياع الحقيقة وتواصل مسلسل التراجع ...لكننا اليوم نطالب اتحاد الكرة بضرورة فتح ملف اخفاق المنتخب الاولمبي والوقوف على اسباب الانتكاسة الجديدة لكرتنا والخروج بقرارات تقنع الشارع الكروي بان هذا الذي حصل في الدوحة لن يمر مرور الكرام مثل غيره ..اذا كنا متفقين بان هذا المنتخب بمن مثله يشكل مستقبل كرة القدم الاردنية الذي فوت فرصة ثمينة في قطر ليس فقط بالمنافسة على لقب البطولة الاسيوية ..وانما تحقيق اول انجاز كروي في تاريخ الكرة الاردنية بالتأهل الى دورة الالعاب الاولمبية في باريس ...لكن تبخر الحلم فمن المسؤول ؟!!!