منوعات

الوجبات الخفيفة المسائية المالحة تحرمك من النوم ليلاً

{clean_title}
الأنباط -

يقول الخبراء إن روتيننا المسائي المريح يمكن أن يضرنا أكثر مما ينفعنا عندما يتعلق الأمر بالنوم ليلاً.

 

هل هناك أي شيء أفضل من الجلوس أمام التلفاز ومشاهدة فيلم وتناول وجبتك الخفيفة المفضلة؟ لا يوجد شك في ذلك، ولكن للأسف تبين أن بعض الأشياء التي نقوم بها قبل النوم يمكن أن تمنعنا من النوم في الليل.

وفقاً للبيانات الحديثة الصادرة عن منظمة الصحة العقلية في المملكة المتحدة، فإن ما يقرب من واحد من كل ثلاثة أشخاص في المملكة المتحدة لا يحصل على قسط كافٍ من النوم، ولكن النوم مهم جداً لصحتنا الجسدية والعقلية، ولهذا السبب من المهم إلقاء نظرة على سلوكياتنا لمعرفة ما إذا كانت هناك أي شيء يمكننا تحسينه.

ووفقاً لأخصائية النوم والمعالجة دينيس يورداش منJoySpace Therapyفإن أحد الأشياء التي يجب عليك تجنب القيام بها بالقرب من وقت النوم هو تناول الأشياء التي تحتوي على نسبة عالية من الملح، مثل الوجبات الخفيفة المالحة كرقائق البطاطس.

وقالت دينيس لصحيفةميرورالبريطانية "الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الصوديوم، مثل الوجبات الخفيفة المالحة واللحوم المصنعة وبعض السلع المعلبة، يمكن أن تؤدي إلى زيادة احتباس الماء مما يؤدي بدوره إلى جفاف الجسم. عندما تصاب بالجفاف ستستيقظ أثناء الليل وأنت تشعر بالعطش، مما يعطل دورة نومك".

سبب آخر هو أن الوجبات المالحة يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، مما قد يضر أيضاً بنومنا. وأوضحت دينيس "الإفراط في تناول الملح يمكن أن يرفع ضغط الدم، مما يزيد من صعوبة الاسترخاء والنوم. ويرتبط ارتفاع ضغط الدم باضطرابات النوم مثل الأرق وتوقف التنفس أثناء النوم".

وأوضحت دينيس أنه لا شيء يعيق نومك مثل الاضطرار إلى الذهاب إلى الحمام كثيراً والوجبات الخفيفة المالحة يمكن أن تزيد من هذا الأمر. وتابعت: "يمكن أن يحفز الملح جسمك على إنتاج المزيد من البول، مما يؤدي إلى الذهاب إلى الحمام بشكل متكرر أثناء الليل والمعروف أيضاً باسم التبول الليلي. وهذا يمكن أن يقطع نومك ويمنعك من تحقيق مراحل النوم العميق التصالحية".

ومن أجل الحد من حدوث ذلك، أوصت خبيرة النوم بعدم تناول الأطعمة المالحة خلال الساعتين أو الثلاث ساعات التي تسبق موعد النوم. وقالت: "لتقليل التأثير السلبي للأطعمة المالحة على نومك، يُنصح بتجنب تناولها قبل ساعتين إلى ثلاث ساعات من موعد النوم".

ويتيح ذلك لجسمك وقتاً كافياً لمعالجة الصوديوم وتقليل احتمالية حدوث اضطرابات أثناء الليل. إن الانتباه إلى تناول الملح، خاصة في ساعات المساء، يمكن أن يساهم في نوم أكثر راحة أثناء الليل، كما أن اختيار البدائل منخفضة الصوديوم أو اختيار وجبة متوازنة ومعتدلة قبل النوم يمكن أن يساعد في تقليل احتمالية اضطرابات نومك والمساهمة في ليلة أكثر راحة.

تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )