بلدية إربد: شكاوى تراكم النفايات تعود لعشوائية طرحها

بلدية إربد شكاوى تراكم النفايات تعود لعشوائية طرحها
الأنباط -
 أوضحت بلدية إربد الكبرى أن الشكاوى التي تلقتها خلال الأيام الأخيرة حول تراكم النفايات في الحاويات وبعض الأحياء تعود إلى عشوائية طرحها وعدم الالتزام بالأوقات المحددة لإخراجها.
وأكدت البلدية، بحسب الناطق الاعلامي باسمها رداد التل، أن كوادر البيئة في البلدية تعمل بأقصى طاقتها على مدار الساعة، لافتا إلى أن هذه الشكاوى ستكون مؤقتة لمدة لا تتعدى ساعات محدودة، نظرا لاضطرار الكابسات لتفريغ حمولاتها في مكب نفايات الشمال "الاكيدر" والعودة للعمل.
وبين التل أن آليات البلدية المخصصة لجمع النفايات تعمل خلال فترتين صباحية تمتد من الساعة السادسة صباحاً ولغاية الثانية عشرة ظهراً، فيما يبدأ عمل الفترة المسائية من السادسة مساءً وحتى الثانية عشرة ليلا، إضافة إلى تواجد عمال الوطن في جميع شوارع وأحياء المدينة منذ ساعات الصباح الباكر.
وشدد التل على ضرورة إخراج النفايات من المنازل والمحال التجارية خلال الفترات المحددة الأمر الذي يضمن سهولة نقلها ومنع تراكمها.
ولفت إلى أن الأيام التي تسبق العيد عادة تشهد ازدحامات في الأسواق ما يضاعف كميات النفايات المطروحة والمنقولة إلى المحطات التحويلية والمكبات وهو الأمر الذي يتطلب مضاعفة جهود العمل، مبيناً أن البلدية وضعت خطة متكاملة للتعامل مع هذا الواقع.
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )