هل العمل من المنزل خلال جائحة كورونا يسبب الاكتئاب؟

هل العمل من المنزل خلال جائحة كورونا يسبب الاكتئاب
الأنباط -
في الحقيقة نحن الآن نعيش في عصر نقوم فيه بالعديد من الأشياء التي لم تستطع الأجيال السابقة القيام بها ومن أبرزها وخاصة في ظل انتشار وباء كورونا عالميًا: العمل عن بعد أو العمل من المنزل.


ونقلاً عن "موقع حلوة" بفضل الإنترنت، يستطيع الكثير منا القيام بوظائفه اليومية من المنزل أو ما يسمى بالعمل عن بُعد،ولكن هل يمكن أن يصبح ذلك أمرًا صعب الاحتمال مع الوقت؟ وهل من الممكن أن يسبب ذلك الاكتئاب للموظفين ويصبح خطرًا عليهم؟ تابع معنا حتى النهاية لمعرفة ما يمكنك فعله للحفاظ على صحتك العقلية.

هل أنا مكتئب أم حزين؟
إن الحزن جزء طبيعي من الحياة، وقد يأتي نتيجة لعوامل بيئية ومحيطة، فعلى سبيل المثال في حال واجهت تغييرًا كبيرًا في حياتك مثل نهاية علاقة فهذا أمر طبيعي أن تشعر بالحزن، ولكن الخطير هنا هو أن هذا الحزن قد يتطور في النهاية إلى اكتئاب.

وتستمر نوبات الاكتئاب الشديد لمدة أسبوعين على الأقل في كل مرة، وعلى الرغم من أن معظم حالات الاكتئاب يتم تحفيزها بواسطة أمر محزن، إلّا أنه أحيانًا يأتي الاكتئاب من العدم وهنا تبدأ حالتك المزاجية بالتأثير على حياتك اليومية بشكل كبير.

هل العمل من المنزل يسبب الاكتئاب؟
فيما يتعلق بما إذا كان العمل عن بُعد سببًا مباشرًا للاكتئاب لدى الموظفين، فإن النتائج حتى الآن ليست واضحة، ولكن الأمر الأكثر وضوحًا حتى الآن أن العمل من المنزل يمكن أن يسبب ضغط لبعض الأشخاص، فبحسب تقرير صدر عام 2017 عن المؤسسة الأوروبية لتحسين المعيشة وظروف العمل فإن حوالي 41% من الموظفين الذين يعملون من المنزل يبلغون أعلى مستويات التوتر مقارنة بـ25% فقط من الموظفين الذين يعملون في المكتب.

ويمكن أن يؤثر الضغط النفسي على الاكتئاب، ومع ذلك هناك القليل من الأدلة التي تربط بشكل مباشر بين العمل عن بُعد والاكتئاب.

أما بالنسبة لفئة أخرى من الموظفين الذين يعملون من المنزل فإن هذا يساعدهم على تقليل التوتر، حيث أشارت بعض الأبحاث إلى أن بعض الأشخاص يبحثون عن وظائف تتمتع بالمرونة للعمل من المنزل لتقليل التوتر، وبحسب مسح أجرته "Mental Health America" بالشراكة مع "FlexJobs" يرغب حوالي 71% من الأشخاص في العمل من المنزل لتقليل الإجهاد المرتبط بالتنقل.

5 أمور يمكن القيام بها للحد من الاكتئاب أثناء العمل من المنزل:
الاتصال بصديق

اكتب أهدافك على ورقة

قم بإنشاء جدول يومي

خصص وقت للتأمل

اذهب في نزهة وتمشى قليلًا

في النهاية، فإن امتلاك خيار العمل من المنزل أمر يستمتع به كثير من الناس، ولكن من المهم أن نتذكر أنه ليس مناسبًا للجميع، فمع مرور الوقت قد تجد أنك تعمل بشكل أفضل عندما تكون محاطًا بزملائك في بيئة اجتماعية، والأمر متروك لك لتحديد ما هو الأفضل لصحتك العقلية.
(البوابة)

 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )