جولات ميدانية لنشر التوعية والتثقيف المروري فجوة التعليم والثانوية العامة الخدمات البحرية تعزز المنظومة المينائية وسلاسل النقل والتزويد المستدام الخرابشة: العمل جار على تجديد مذكرة تفاهم استيراد النفط الخام من العراق الطاقة والأمن العام توقعان مذكرة تفاهم لإيصال الكهرباء بواسطة وحدات الطاقة الشمسية غير مرتبطة بالشبكة إصابة 4 إسرائيليين بعملية دهس قرب الرملة 141شهيدا و400 جريح في غزة خلال 24 ساعة الفايز يلتقي رئيس مجلس الشيوخ المصري بدء أعمال بناء أكبر مشروع لإنتاج اليورانيوم الطبيعي في الصين امين عام سلطة المياه يؤكد على ضمان استدامة التزويد المائي لمجموعة المطار الدولية فصل التيار الكهربائي عن مناطق في الكرك الإثنين قصص النواسية حكايات الأمل البنك الاسلامي الاردني يحصد أربع جوائز من مجلة (World Finance) للعام 2024 وكم موقف غير مجتمعا... الدفاع المدني يتعامل مع 1413 حالة إسعافية خلال 24 ساعة الاحتلال يعتقل 30 فلسطينيا بالضفة الغربية والقدس مخرجات التعليم ومتطلبات سوق العمل نقيب المهندسين: وضع صندوق التقاعد في النقابة يشهد تحسنا مستمرا مسؤول بحماية المعلومات الإلكترونية: الأردن طور بنية تحتية متقدمة بقانون الأمن السيبراني 9 ميداليات جديدة لمنتخب التايكواندو للناشئين ببطولة كوريا الجنوبية
اقتصاد

الدين العام لبريطانيا بأعلى مستوياته منذ 1961

{clean_title}
الأنباط -

ارتفع حجم الدين العام في المملكة المتحدة إلى مستويات لم تشهدها البلاد منذ العام1961وفق بيانات رسمية.

 

وقال مكتب الإحصاء الوطني البريطاني في هذا الصدد إن صافي ديون القطاع العام باستثناء المصارف التي تسيطر عليها الدولة، ارتفع إلى 2.742 تريليون جنيه استرليني (3.47 تريليون دولار) أو 99.8 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة في مايو الماضي ارتفاعاً من 96.1 في المئة قبل عام.

 

ارتفع صافي الدين للقطاع العام إلى نسبة 99.8 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي بالمملكة المتحدة في مايو الماضي، ويمثل هذا أعلى مستوى منذ مارس 1961.

 

 

وحذر مركز أبحاث من أن الحكومة البريطانية القادمة ستحتاج إلى سد عجز يصل إلى 33 مليار جنيه إسترليني (42.2 مليار دولار) في المالية العامة "ما لم تكن مستعدة للمضي قدماً في جولة جديدة من إجراءات التقشف الشديدة".

 

وقالت مؤسسة The Decision  إن الجدل بين حزب العمال والمحافظين حول تمويل تعهدات محددة "منفصل عن الواقع"، إذ تستند الوعود الانتخابية إلى تخفيضات سيكون من الصعب الوفاء بها، وفق ما نقله تقرير لصحيفة الغارديان البريطانية.

 

وقال مركز الأبحاث إن كلا الحزبين الرئيسيين ملتزمان بتخفيض الديون كنسبة من الدخل القومي في غضون خمس سنوات، لكن عوامل مثل مدفوعات الفائدة الأعلى على الديون، ونمو الإنتاجية الأبطأ من المتوقع، وتكلفة التعويضات البالغة 10 مليارات جنيه إسترليني (12.7 مليار دولار) عن فضيحة الدم الملوث، ستجعل ذلك أكثر صعوبة.