رئيس الحكومة اللبنانية يطالب بإنهاء أزمة النزوح السوري

رئيس الحكومة اللبنانية يطالب بإنهاء أزمة النزوح السوري
الأنباط -
طالب رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي مجددا المجتمع الدولي بالتعاون في إنهاء أزمة النزوح السوري باعتبارها تشكل ضغطا على بلاده في مختلف الصعد.
جاء ذلك خلال لقاء ميقاتي، اليوم الخميس، المفوض السامي لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة فيليبو غراندي، داعيا إلى التنسيق مع الحكومة اللبنانية عبر أجهزتها المختصة لحل هذه المعضلة، لأنها تشكل ضغطا على الواقع اللبناني، ولم يعد لبنان يمتلك القدرة المالية والخدماتية والسياسية على تحمل تداعيات هذا الملف.
وشدد على أن الأولوية في هذه المرحلة هي لإعادة النازحين السوريين تباعا إلى بلادهم بعد استقرار الأوضاع في سوريا".
بدوره، قال غراندي إن استضافة آلاف السوريين وغيرهم من اللاجئين هي مسؤولية ضاغطة جدا على لبنان، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة ستستمر في دعم لبنان والشعب اللبناني، بما في ذلك الدعم الإنساني.
وأضاف، أن المفوضية السامية لحقوق الإنسان مسؤولة عن اللاجئين، وسنواصل حشد الموارد الدولية لهم، وللأشخاص الذين يرغبون منهم في العودة إلى سوريا، وهناك دفعات عادت منذ أسابيع، ونحن نواصل تقديم الدعم لهم.
--(بترا)
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )