الفيفا يدين أحداث الفوضى التي أثارتها الجماهير خلال تصفيات المونديال

الفيفا يدين أحداث الفوضى التي أثارتها الجماهير خلال تصفيات المونديال
الأنباط -  دان الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أحداث الفوضى التي شهدتها مباراتا المنتخبين الإنجليزي والمجري بلندن، وألبانيا وبولندا بتيرانا، مساء أمس الثلاثاء، ضمن منافسات المجموعة التاسعة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022.
ونقلت العديد من وسائل الإعلام البريطانية عن بيان للفيفا، اليوم الأربعاء، القول "الفيفا يدين بشدة الأحداث التي شهدتها مباراة إنجلترا أمام المجر ومباراة ألبانيا ضد بولندا، ويود التأكيد أنه لا يزال يتخذ موقفا حازما في رفض أي شكل من أشكال العنف أو التمييز أو الإساءة"، موضحاً أنه يقوم حاليا بتحليل تقارير مباريات تصفيات كأس العالم في الليلة الماضية من أجل تحديد الإجراء المناسب.
وكان مشجعون للمنتخب المجري قد اشتبكوا مع رجال الشرطة في استاد ويمبلي بلندن، بعدما دخل أفراد من الشرطة إلى المدرجات لإلقاء القبض على شخص ارتكب مخالفة عنصرية عبر تعليقات وجهها إلى أحد العاملين في الاستاد. أما المباراة التي انتهت بفوز المنتخب البولندي على مضيفه الألباني 1 / صفر في تيرانا، فكانت قد توقفت بشكل مؤقت بعدما ألقيت زجاجات إلى أرضية الملعب عقب تسجيل هدف للمنتخب البولندي في الدقيقة 77.
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )