الصحافة القطرية: الأردن وقطر في خندق واحد أكثر من أي وقت مضى

الصحافة القطرية الأردن وقطر في خندق واحد أكثر من أي وقت مضى
الأنباط -
حفلت الصحافة القطرية الصادرة اليوم بالكثير من المقالات والتحليل والإشادة الواسعة بزيارة جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله إلى قطر، والمباحثات البناءة التي عقدها جلالة الملك مع أخيه سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر.
وسلطت جميع الصحف القطرية على صدر صفحاتها الأولى في أعدادها الصادرة اليوم، الضوء على الزيارة الملكية والقمة بين الزعيمين العربيين، كما خصصت مساحات واسعة وصفحات عديدة للحديث عن أهمية التنسيق الأردني القطري في المجالات كافة، وانعكاساته الإيجابية على قضايا المنطقة، وأهمية العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين، والمستوى المتطور الذي بلغته اليوم في جميع المجالات.
وتصدرت الزيارة الملكية إلى الدوحة والمباحثات مع أمير قطر، العنوان الرئيس لصحف الراية والوطن والعرب ولوسيل والشرق الصادرة اليوم.
وأوردت صحيفة الراية في موضوعها الرئيس أن الزعيمين بحثا العلاقات الاستثمارية والتنموية والثقافية، وسبل تعزيز التعاون السياسي والاقتصادي، وتبادل الآراء ووجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية والمستجدات الراهنة.
وقالت الصحيفة أن جلالة الملك عبر عن تطلعه لتعزيز الروابط الأخوية وعلاقات التعاون لتحقيق التطلعات المشتركة، وأن أمير قطر تمنى للعلاقات الأخوية بين البلدين المزيد من التطور في المجالات كافة.
وقالت الصحيفة في افتتاحيتها تحت عنوان "قطر والأردن.. علاقات أخوية وتكامل استراتيجي"، إن العلاقات القطرية الأردنية تتميز بالتكامل الاستراتيجي، وتجمع البلدين روابط الإسلام والعروبة والتاريخ المشترك والمواقف المشرفة تجاه القضايا العربية والإسلامية، وما من شك أن هناك تنسيقا مباشرا بين الدوحة وعمان تجاه القضايا المصيرية، وعلى رأسها عدالة القضية الفلسطينية وسعي البلدين الدؤوب في شتى المحافل الدولية لرفع الظلم عن الأشقاء.
وأشارت الصحيفة إلى أن المباحثات الرسمية التي عقدها جلالة الملك وأمير قطر مساء أمس بالديوان الأميري، أكدت عمق وتجذر العلاقات القطرية الأردنية، وتطلعاتهما لتعزيز الروابط الأخوية وعلاقات التعاون بما يحقق التطلعات المشتركة ويصب في صالح البلدين والشعبين الشقيقين.
كما تناولت جلسة المباحثات الرسمية العلاقات الثنائية الوطيدة بين البلدين الشقيقين، وسبل دعمها وتعزيزها في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية والتنموية والثقافية، بالإضافة إلى آخر تطورات الأوضاع في المنطقة.
وقالت الصحيفة إن الزيارة الرسمية لجلالة الملك عبدالله الثاني إلى الدوحة، شهدت توقيع اتفاقية حول الإعفاء المتبادل من التأشيرة لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة بين قطر والأردن، ومذكرة تفاهم بين جهاز قطر للاستثمار وشركة إدارة الاستثمارات الحكومية الأردنية "جيماك".
من جهتها، سلطت صحيفة الشرق "مانشيت" في عددها الصادر اليوم، الضوء على القمة القطرية الأردنية القطرية، تحت عنوان "علاقات وثيقة مع الأردن".
وأفردت الصحيفة في عددها صفحات لتغطية الزيارة والمباحثات والقمة الثنائية بين الزعيمين الكبيرين التي استعرضت المستجدات في المنطقة، والعلاقات الثنائية والسبل الكفيلة بتطويرها.
كما خصصت صحيفة الوطن عنوانها الرئيس على صفحتها الأولى للحديث عن العلاقات الأردنية القطرية تحت عنوان "قطر والأردن يطوران العلاقات".
وقالت إن الزعيمين تبادلا الآراء حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية، كما بحثا تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري والسياسي والتنموي والثقافي.
ونوهت الصحيفة بالاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي وقعت بين البلدين الشقيقين.
وتحت عنوان "القمة القطرية الأردنية تناقش تطورات فلسطين"، أكدت صحيفة العرب أن المباحثات الثنائية تبادلت وجهات النظر حول المستجدات الراهنة.
وأكدت الصحيفة في افتتاحيتها بعنوان "أهلا بجلالة الملك عبدالله الثاني"، أن زيارة جلالة الملك إلى قطر، تكتسب أهمية خاصة في مسار علاقات البلدين الشقيقين، وانعكاساتها على مجمل الأوضاع في الشرق الأوسط. وقالت إن البلدين اليوم في خندق واحد أكثر من أي وقت مضى، ولا يخفى على أحد حرص الدوحة وعمان على معالجة أبرز الملفات التي تغص بها الساحة العربية، وهما أيضا العاصمتان اللتان تهبان للدفاع عن الحق العربي الفلسطيني في المنابر الإقليمية والعالمية.
واضافت الصحيفة أن الأجواء الأخوية والعبارات الصادقة التي واكبت جلسة المباحثات الرسمية بين قيادتي البلدين تعكس الآثار الإيجابية للقاء على العلاقات الثنائية والقضايا محل الاهتمام المشترك.
وأكدت الصحيفة أن هذه الروح الطيبة والحرص على تعزيز العلاقات القطرية الأردنية، وتسخيرها لخدمة قضايا الأمة، نلحظها دائما في لقاءات مسؤولي البلدين سواء على مستوى القادة أو المستوى الوزاري، مشيرة إلى الحفاوة الرسمية والإعلامية والشعبية التي رافقت زيارة أمير قطر إلى الأردن في 23 شباط من العام الماضي.
وتناولت صحيفة لوسيل كذلك في مانشيتها الرئيس المباحثات الأردنية القطرية بين جلالة الملك وأمير قطر، وجاء عنوانها الرئيس على صدر صفحتها الأولى تحت عنوان "الأمير والملك عبدالله يبحثان تطورات الأوضاع في فلسطين".
وأكدت أن القمة القطرية الأردنية أكدت دعم التعاون السياسي والاقتصادي والتنموي والثقافي، كما بحثت تعزيز التعاون والروابط بين البلدين.
--(بترا)
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )