رجال الأعمال تثمن التوجيهات الملكية بإعادة فتح القطاعات

رجال الأعمال تثمن التوجيهات الملكية بإعادة فتح القطاعات
الأنباط - ثمنت جمعية رجال الأعمال الأردنيين توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني للحكومة للبدء بإعادة فتح المدارس والقطاعات بطريقة مدروسة تحمي المواطنين والاقتصاد الوطني.
واشارت الجمعية في بيان صحفي اليوم الاربعاء، إلى أن التوجيهات ما هي إلا انعكاس لجهود جلالته المتواصلة في التصدي لجائحة كورونا بطريقة حكيمة وعقلانية، وبالشكل الذي يتلاءم مع مصالح المواطنين.
واكدت أن التوجه نحو إعادة فتح القطاعات لتعود لنشاطها الطبيعي هو أمر ضروري لتتمكن القطاعات من التعافي والاستمرار بالشكل الذي يخلق التوازن المطلوب في الاقتصاد.
وقال رئيس الجمعية حمدي الطباع: إن الاقتصاد لا يتحمل إجراءات تقيد أنشطة قطاعاته وتغلقها لفترة طويلة وأنه آن الأوان للتأقلم مع وجود فيروس كورونا في جميع دول العالم ويمكن التخفيف من آثاره الصحية من خلال الالتزام بتطبيق معايير وشروط السلامة وتهيئة مختلف القطاعات خاصة الخدمية منها على الشروط الصحية الجديدة ومراقبتها بجودة عالية من قبل الكوادر المختصة دون المساس بعجلة النمو الاقتصادي بالشكل الذي حدث خلال عام 2020.
وشدد الطباع على أهمية أن يكون هناك خطة عمل اقتصادية لتحقيق التعافي الجزئي خلال العام الحالي 2021 وذلك لتجنب استمرار التراجع في مختلف المؤشرات الاقتصادية وبما يؤثر سلباً على استقرار البيئة الاقتصادية الكلية.
وأكد أن القطاع الخاص يرحب وبشدة بتوجيهات جلالته السامية والتي تثبت أن الشأن الاقتصادي كان وما يزال في قمة أولويات جلالته وهو ما لمسناه منذ بداية الجائحة.
-- (بترا)
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )