الجيطان: إستراتيجيات قطاعية حيوية لتعزيز تنافسية القطاعات الصناعية محلياً ودولياً

الجيطان إستراتيجيات قطاعية حيوية لتعزيز تنافسية القطاعات الصناعية محلياً ودولياً
الأنباط -
 الجيطان: رسم خارطة الطريق أمام الصناعات الوطنية من خلال إستراتيجيات قطاعية حيوية للسنوات القادمة

أكد السيد محمد الجيطان نائب رئيس غرفة صناعة الأردن وممثل قطاع الصناعات التموينية والغذائية على أهمية المرحلة القادمة للإقتصاد الأردني بشكل عام والصناعة الاردنية على وجه التحديد، مشيراً الى التوجه النوعي من قبل غرف الصناعة لتحقيق نتائج مميزة وتعظيم مكاسب الصناعة الوطنية خلال الفترة القادمة، عن طريق بناء إستراتيجيات قطاعية متخصصة لكافة القطاعات الصناعية الفرعية ضمن الإستراتجية العامة للغرفة، ترسم خارطة طريق واضحة لأولويات ومتطلبات الصناعة بهدف تحقيق النمو والتنمية بصورة شاملة ومستدامة، وبما يتواءم مع رؤية التحديث الإقتصادي وإهدافها.
وأشار الجيطان خلال مداخلة على إذاعة المملكة الاردنية الهاشمية الى أن غرفة صناعة الاردن قد حققت إنجازات متميزة خلال السنوات الأربعة الماضية، تمثلت في تأسيس نهج جديد من الإنفتاح والتشاركية مع القطاع الحكومي، والعمل على خفض كلف الإنتاج للصناعة الوطنية، وتطبيق مبدأ المعاملة بالمثل داخل السوق المحلي، وتعزيز وصول منتجات الصناعة الى الأسواق العالمية والإقليمية، من خلال المشاركة في العديد من الأحداث والمعارض الدولية المتخصصة.
ونوه الجيطان الى أهمية البدء بتنفيذ مبادرات رؤية التحديث الإقتصادي مع بداية العام القادم، حيث تعكس الرؤية وجهة نظر القطاع الخاص حول أبرز التحديات والمعيقات التي تقف عائقاً أمام تطور ونمو مختلف الأنشطة الاقتصادية، ما يعني أن التنفيذ الفعال للرؤية سيعمل على إطلاق كافة الإمكانات وتسريع محرك النمو الاقتصادي في المملكة والنهوض بنوعية الحياة للمواطنين فضلاً عن تحقيق الإستدامة من خلال تحقيق كافة أهداف التنمية المستدامة العالمية.
وأشار الى أهمية صندوق دعم الصناعة الوطنية، حيث أن التنفيذ المتكامل لمخرجات هذه الصندوق سيعزز من تنافسية الصناعة الوطنية على المستويين المحلي والعالمي، ويرفع من مساهمة القطاع الصناعي داخل الإقتصاد الاردني، وأيضاً تنويع مصادر الدخل القومي، وتوفير فرص العمل، والتخفيف من وطأة الفقر والبطالة في المملكة، وزيادة الصادرات والمبيعات، بالتالي توفير المزيد من فرص العمل للأبناءنا.
وأضاف، تتطلع الصناعة الاردنية الى الإستمرار في تكثيف وتعزيز الجهود الوطنية ممثلةً بالقطاعين العام والخاص لتجاوز كافة التحديات والمعيقات التي تواجه الإقتصاد الاردني بشكل عام والصناعة الوطنية على وجه الخصوص، فإزدهار هذا القطاع ينعكس بالإيجاب على كافة القطاعات الإقتصادية ومؤشراته.
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )