الاقتصادي والاجتماعي يعقد حوارية عن خطة تحديث القطاع العام

الاقتصادي والاجتماعي يعقد حوارية عن خطة تحديث القطاع العام
الأنباط -
عقد المجلس الاقتصادي والاجتماعي اليوم الثلاثاء،
جلسة حوارية بالتعاون مع جامعة عجلون الوطنية حول خطة تطوير القطاع العام ضمن الحوار الوطني الذي يجريه المجلس في محافظات المملكة كافة.
وقال محافظ عجلون الدكتور قبلان الشريف، إنه يجب إيجاد الأدوات السليمة لتطوير القطاع العام، مؤكدا أن التغيير سيأتي على يد الجيل القادم الذي يمتلك الأدوات التي تمكنه من قيادة التغيير.
بدوره، أكد رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي الدكتور موسى شتيوي أن الحوارات التي يجريها المجلس تهدف إلى جمع الآراء والتوافقات حول الخطة لتضمينها في التقرير النهائي الذي سيصدر لاحقا وسيرسله للحكومة بهدف تجويد الخطة.
وأشار إلى أن الحكومة أعلنت التزامها بإجراء التعديلات بناء على المقترحات والأفكار العلمية التي ستطرح خلال الجلسات، منوها إلى أن الجلسات تشكل تغذية راجعة حول الخطة ومدخلا مهما للتوصيات التي ستقدم للحكومة.
من جهته، بين رئيس مجلس أمناء جامعة عجلون الوطنية الدكتور محمد الصمادي أن تطوير القطاع العام بكافة مناحيه أصبح استحقاقا مهما وضرورة ملحة، لما له من انعكاس إيجابي على تحفيز النمو ورفع مستوى التنمية في جميع القطاعات.
ودار حوار بين المشاركين في الجلسة أكدوا خلاله أهمية تطوير القطاع العام لما سيعكسه ذلك على المجتمع والاقتصاد والاستثمار.
ويهدف برنامج الحوار الوطني حول خريطة تحديث القطاع العام إلى تعميق الفهم لدى الأطراف ذات العلاقة بالخطة والتوعية بمكوناتها، وإعطاء الفرصة لذوي العلاقة (الشركاء الاجتماعيين) بالتعبير عن آرائهم والعناصر ذات الاهتمام، وتقديم الخلاصات والتوصيات حول عناصر الخطة استناداً لتلك الحوارات، وتقييم المجلس الاقتصادي والاجتماعي للخطة ومكوناتها.
--(بترا)

تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )