الأمن العام : إصابة أحد مسعفي الدفاع المدني أثناء تعامله مع حادث تعطّل إحدى الألعاب في مدينة للملاهي في لواء الرصيفة وائل الدحدوح يؤدي فريضة الحج نيابة عن زوجته غريفيث: القصف الإسرائيلي حوّل غزة إلى جحيم على الأرض الأمانة: ترحيل 37 حظيرة عشوائية للأضاحي في ثاني أيام العيد الدفاع المدني يخمد حريق أتى على مساحات واسعة في منطقة الصفصافة بعجلون وزير الزراعة يثمن الجهود المبذولة لإخماد حريق عجلون الأوقاف: البحث جارٍ عن حاجة أردنية مفقودة ضمن البعثة الرسمية النرويج تعلن تمويلا أضافيا للأونروا بقيمة 10 ملايين دولار وفد من القيادة العامة يزور المستشفى الميداني الاردني نابلس/3 ارتفاع أعداد الوفيات والمفقودين من الحجاج الأردنيين .. والخارجية تتابع مصرع 4 أشخاص بهطول أمطار غزيرة شرقي الصين روسيا : خطط الناتو لنشر المزيد من الأسلحة النووية تمثل تصعيدا للتوتر مصدر مطلع: الأردن يثمن تنظيم مؤتمر السلام بشأن أوكرانيا ولم ينضم للبيان الختامي العقبة الخاصة تطلق حملة "اتركها نظيفة" خلال عطلة عيد الأضحى سميرة مصطفى خرفان في ذمة الله إبراهيم ابو حويله يكتب:لا شيء سيحدث ... روزاندا ونور السبايلة مبروك التخرج صحيفة إسرائيلية: نتنياهو يحل حكومة الحرب حنين البطوش تكتب:استشاريه نفسيه أسرية وتربوية خمسة شهداء جراء قصف الاحتلال منزلين في قطاع غزة
محليات

كناكريه: صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي هو أحد ثمار العهد الميمون ويسير في المئوية الثانية للدولة لتحقيق المزيد من الانجاز

{clean_title}
الأنباط -
قال رئيس صندوق استثمار الضمان الاجتماعي الدكتور عز الدين كناكريه أننا نستذكر مسيرة إنجازات الوطن، ونقف بفخر أمام الجهود العظيمة التي يبذلها الأردنيون في ظل القيادة الهاشمية الحكيمة في الذكرى الميمونة للاحتفال باليوبيل الفضي لجلوس جلالة الملك عبد الله الثاني حفظه الله على العرش.

واشار بأن عبارة "الأردن هو إنجاز في أقسى الظروف، ومثابرة في أصعب الأوقات، وثبات على الحق في أشد المواقف" من خطاب اليوبيل الفضي، تلخص ما شهدته مملكتنا العزيزة خلال ربع قرن من تحديات تغلبت عليها بكل منعة، واستطاعت تحقيق الانجاز تلو الانجاز.

وأضاف ان كان الاقتصاد حاضرًا في خطاب جلالته، كما هو حاضرٌ في كل خطاب، مع التأكيد على أهمية توسيع أفق الاستثمار في المجالات المتنوعة، مبينا أننا في صندوق الاستثمار نعتبر أنفسنا جزءًا من هذه الرؤية الملكية السامية.  

 فالصندوق هو إحدى ثمار هذا العهد الميمون، ومنذ مباشرة اعماله عام 2003، يعمل الصندوق بجد وإخلاص الى ان أصبح من أكبر المستثمرين المؤسسيين في الاقتصاد الأردني، حيث قفزت موجوداته من 1.6 مليار دينار في عام 2003 لتتجاوز اليوم 15.3 مليار دينار، وهو ما يعادل 40% من الناتج المحلي الإجمالي.

 وهذه الأرقام ليست مجرد إحصائيات، بل هي شواهد على النجاح والالتزام بتطوير الاقتصاد الوطني وتحقيق رفاهية المجتمع الأردني. فقد ساهمت استثمارات الصندوق في تحفيز النشاط الاقتصادي في جميع محافظات المملكة، وعززت القيمة المضافة للموارد المادية والبشرية، مما يعود بالنفع على المجتمعات المحلية بشكل مستدام.

كما يعمل الصندوق ضمن إطار هذه الرؤية الملكية السامية لتعزيز مفهوم الاستثمار المسؤول والمستدام الذي ينعكس إيجابًا على كافة القطاعات الاقتصادية، ويسهم في خلق بيئة أعمال تعزز مكانة الأردن كمركز اقتصادي رائد وجاذب في المنطقة. 

وأشار في هذا السياق الى الشراكات الاستراتيجية المجدية التي يقيمها الصندوق مع القطاع الخاص المحلي والدولي في قطاعات متنوعة مثل القطاع المالي، التعدين، السياحة، الاتصالات، الطاقة، الصناعة، الزراعة، الصحة، النقل، الاستثمار العقاري، والمناطق التنموية.

وختم كناكريه بأن الصندوق سيستمر بإذن الله بالعمل بكل تقان وبشراكات فعالة لتحقيق هذه الرؤى السامية، واستكمال مسيرة الإنجاز والتحديث الشامل التي يقودها جلالة الملك المعظم التي تهدف إلى تحقيق نمو اقتصادي شامل وتحسين مستوى الخدمات وتوظيف قدرات ومهارات الشباب بفرص عمل وتشغيل نوعية، مما يضمن مستقبلًا أفضل للأجيال القادمة. مجددين العهد بأن نبقى جنود الوطن الاوفياء، ملتفين حول القيادة الهاشمية لنسير في المئوية الثانية للدولة الأردنية لتحقيق المزيد من الانجاز، مباهين الدنيا بقيادتنا المظفرة وشعبنا الأبي.