اتحاد المزارعين: صادرات الخضار والفواكه لا تشكل خطراً على المستهلك

اتحاد المزارعين صادرات الخضار والفواكه لا تشكل خطراً على المستهلك
الأنباط -
 قال رئيس الاتحاد العام للمزارعين، عودة الرواشدة، إن أرقام الصادرات الأردنية من الخضار والفواكه لا تشكل خطراً على المستهلك المحلي، وأن لدى الأردن فائضاً من الإنتاج يلبي حاجة المستهلك والأسواق المجاورة.
وأضاف في بيان اليوم الاثنين، أن الأردن يصدر الخضار والفواكه إلى أكثر من 60 دولة في العالم، وأن أرقام صادرات الخضار الأردنية لدولة الاحتلال متواضعة جدا، ولا تشكل أي خطر على المستهلك الأردني، بل هناك فائض في الإنتاج بصورة تلبي حاجة المستهلك الأردني وأسواق الجوار رغم المشاكل التسويقية والتحديات المختلفة. ونفى أن يكون أي ارتفاع في أسعار الخضار الأردنية مرده التصدير إلى إسرائيل على حساب المائدة الأردنية. من جهته، قال رئيس اتحاد مزارعي وادي الأردن، عدنان الخدام، إن الصادرات للجانب الإسرائيلي لم تتجاوز 1300 طن شهرياً.
وأضاف أن أسعار الخضار والفواكه في الأسواق متوازنة ومنخفضة وأن الارتفاع الذي كان منذ شهر على محصول الخيار وبعض المحاصيل، هو بسبب عدد من التحديات، منها انتقال العروة الزراعية الأمر الذي يتكرر في كل عام ولمدة محدودة لا تتجاوز ثلاثة أسابيع في أبعد وقت، بالإضافة إلى الظروف الجوية من منخفضات متتالية والصقيع وتراجع المساحات الزراعية بسبب الخسائر المتراكمة، ما أدى إلى انخفاض الإنتاج وانعدامه في بعض الأحيان. وأشار إلى أن المزارع الأردني ينتج ما يزيد عن 6 آلاف طن يوميا من الخضار والفواكه رغم التحديات والاختناقات التسويقية في الجوار العربي، ولم يبخل في العطاء خلال أزمة كورونا وأثبت أنه القطاع الأكثر قوة.
ولفت إلى التشاركية مع وزارة الزراعة في تنظيم الإنتاج والتغلب على الاختناقات التسويقية من خلال تطبيق توجيه الزراعات والإنتاج التي ما زالت التحدي الأكبر أمام المزارع الأردني بصرف النظر عن الظرف الاستثنائي نتيجة انخفاض درجات الحرارة والظروف الجوية. ودعا إلى الوقوف مع المزارع الأردني ودعمه في ظل الظروف التي يعانيها جراء انخفاض أسعار المنتجات الزراعية وبيعها بأقل من تكاليفها وتركها أحيانا في المزارع لعدم جدوى اقتصادية من قطفها. --(بترا)
تابعو الأنباط على google news
 
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأنباط © 2010 - 2021
لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( الأنباط )