اليرموك تشارك بورشة حول خطاب الكراهية في وسائل الاتصال الاجتماعي

الإثنين-2020-09-21 | 09:35 pm شباب وجامعات
Image

الأنباط -شاركت جامعة اليرموك في ورشة نظمها مركز العالم العربي للتنمية الديمقراطية وحقوق الإنسان، بالتعاون مع مؤسسة هانز زايدل الألمانية، حول "خطاب الكراهية في وسائل الاتصال الاجتماعي".
وعزا مدير إذاعة "يرموك اف.ام" الدكتور زهير الطاهات زيادة العنف والتحريض إلى خطاب الكراهية على الإنترنت، مشيراً إلى أنه أصبح من الواجب والضروري الحد من هذا الخطاب.
وشدد الطاهات على أن التغيرات الحادة في المناخ السياسي الدولي أسهمت في رفع منسوب الاتجاهات في جرائم الكراهية في جميع أنحاء العالم.
بدورها، تساءلت الدكتورة مارسيل جوينات من قسم الصحافة في جامعة اليرموك، عن دور الشركات التي تدير هذه المنصات، داعية هذه الشركات لمراقبة المحتوى ومنع المخالف منه خصوصاً ما يتعلق بالخطاب التحريضي.
--(بترا)