تتحول إلى نباتية بسبب أعراض كورونا الجانبية

الثلاثاء-2020-09-08 | 09:17 pm منوعات
Image

الأنباط -قالت بريطانية إنها أصبحت نباتية بعد إصابتها بفيروس كورونا، إذ باتت عاجزة عن أكل اللحوم لأن طعهما بات يشبه البنزين.

وأصيبت باسكوال هيستر بفيروس كورونا في مارس (آذار) الماضي، وبتشوه حاستي الذوق والشم، وبات طعامها يقتصر على الخضار الطازجة والأجبان.

ولم تكن باسكوال تتصور أنها ستصبح نباتية في يوم من الأيام، لكن لم يعد لديها خيار الآن، فقد توقفت عن أكل اللحوم منذ أشهر، ولم تعد تشعر بمتعة في تناولها.

وقالت باسكوال عن التغيرات في الشهية التي نتجت عن إصابتها بفيروس كورونا: "الخضروات الطازجة مثل البازلاء، والجزر، والفطر لا بأس بها، ولكن أي شيء ينتج عنه بخار تنبعث منه رائحة مروعة".



وفقدت باسكوال حاستي التذوق والشم في مارس (آذار) الماضي، وبعد نحو 3 أشهر عندما عاد لها التذوق والشم، اكتشفت أن كل شيء أصبح طعمه مختلفاً، فرائحة معظم الأطعمة خاصة اللحوم أصبحت فجأة تشبه المواد الكيماوية، وباتت بعض الروائح مثل معجون الأسنان سيئة ومنفرة.

و في محاولة يائسة لمعرفة سبب ذلك، بحثت باسكوال على الإنترنت عن تفسير، واكتشفت مجتمعاً كاملاً من الناجين على فيس بوك يعانون من نفس المشكلة.

ورغم إدراكها أنها محظوظة لأنها لم تصب بنوبة خطيرة من الفيروس، إلا أنها تعتبر تشوه حاستي الشم والذوق لديها كابوساً حقيقياً سلبها حياتها الاجتماعية، فلم تعد قادرة على الخروج وتناول الطعام مع الأصدقاء.



يذكر أن فقدان الذوق والشم أعراض شائعة بين المصابين بكورونا منذ بداية انتشار الوباء، حسب ميرور البريطانية.