دراسة تؤكد فاعلية الكمامة "القماش" في وقف انتشار وباء كورونا

الخميس-2020-08-13 | 08:08 pm صحة
Image

الأنباط -قد يساعد الاستخدام واسع النطاق للكمامات في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد وتقليل العدد الإجمالي للإصابات والوفيات الناجمة عن الوباء، وفقاً لدراسة، أشارت في الوقت نفسه إلى أن الكمامات المصنوعة من القماش، على الرغم من تأثيرها المحدود، إلا أنها فعالة إذا انتشر استعمالها عالمياً.

وجرى تنسيق الدراسة، التي تم نشرها في مجلة ( Nature Communications) العلمية، من جانب كولين ووربي، من معهد برود التابع لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة هارفارد (مدينة كامبريدج، ولاية ماساتشوستس الأمريكية)؛ وهسياو هان تشانج، من جامعة تسينج هوا الوطنية في تايوان (الصين).

واستند العلماء إلى نماذج رياضية لفحص تأثير استخدام الكمامة وتوزيعها بين عامة الناس أثناء تفشي فيروس كورونا المستجد.

وللقيام بذلك، قاموا بمحاكاة تفشي الوباء في ظل اختلاف معدلات توزيع الكمامات وفعالية الكمامات التي تستخدم لمرة واحدة، ولاحظوا عدد الإصابات والوفيات الناتجة.

وبهذه الطريقة، وجدوا أن العدد الإجمالي للوفيات والإصابات انخفض مع زيادة توافر الكمامات وفعاليتها.

ووجد معدو الدراسة أن إعطاء أولوية لكبار السن والحفاظ على إمدادات الكمامات الجراحية للحالات المصابة كان أكثر فعالية، وساهم في تقليل انتشار العدوى أكثر بكثير من التوزيع العشوائي.

وبالإضافة إلى ذلك، أثناء تقييم استخدام الكمامات القماشية القابلة لإعادة الاستخدام، وجد معدو الدراسة أن الانخفاض في الوفيات كان مشابها لما تحقق من التوزيع الانتقائي للكمامات الطبية التي يمكن التخلص منها، حتى عندما كانت إمدادات الكمامات الجراحية محدودة بنسبة 10% فقط من السكان.

وخلصت الدراسة إلى أن استخدام الكمامات "عنصر مهم في تدابير الصحة العامة'' للحد من الانتشار الحالي لـ (سارس كوف-2) على الرغم من أنها تنص على أن القيام بأبحاث جديدة أمر ضروري للحصول على تقديرات أفضل لفعالية استخدام كمامات أثناء تفشي الوباء.